ابل تؤكد اعتمادها على خوادم جوجل السحابية لتخزين ملفات iCloud

أكدت شركة ابل اعتمادها على سيرفرات طرف ثالث، من شركة جوجل، من أجل الاستفادة منها في تقديم خدمات التخزين السحابية الخاصة بها، لمستخدمي تطبيق iCloud عبر أجهزتها المختلفة.

 

وعلى الرغم من حرص آبل المستمر على عدم الكشف على الخوادم التي تعتمد عليها لتقديم مساحات التخزين السحابية iCloud للمستخدمين، إلا أن السنوات الأخيرة، غيرت الشركة سياستها، على خلفية الأزمة التي وقعت قبل بضعة سنوات، باختراق iCloud وتسريب ملفات لأشخاص هامة من مستخدمي الأجهزة التابعة لابل، آيفون، آيباد وأجهزة الماك كذلك.

 

وعلى مدى السنوات الأولى، من الكشف عن الخوادم التي تستخدمها ابل للتخزين السحابي، أوضحت الشركة أن iCloud يقوم بتخزين ملفات المستخدمين، عبر خدمات التخزين السحابي التابعة لشركة أمازون AWS، وكذلك خدمات نفسها من شركة مايكروسوفت والمعروف باسم Azure.

 

وعبر ملف دليل الاستخدام والأمان الأخيرة، التي كشفت عنها ابل، مؤخرًا، في نسخة نظام التشغيل الخاص بها، iOS، حيث أوضحت خلالها أنها تعتمد على خدمات جوجل السحابية، لتخزين الملفات المختلفة لمستخدمي iCloud خلال الفترة الحالية، على أن يكون الاعتماد على جوجل، بجانب الاعتماد على خدمات أمازون أيضًا، والمعروفة بشدة الحماية تحت مسمى Amazon S3.

 

وأشارت ابل، خلال وثيقة دليل المستخدم والحماية، التي نشرتها عبر موقعها الرسمي، إلى أنها تستخدم تقنية تشفير خاصة بها، اثناء نقل بيانات المستخدمين من iCloud لتخزينها عبر الخدمات السحابية التي تعمل معها، سواء من جوجل أو أمازون، وذلك لفرض مزيد من الأمان، وكذلك إخفاء هوية المستخدمين أو تحديد مصادرها.

 

وبعد اعتماد ابل على خدمات جوجل السحابية، على حساب خدمة تخزين مايكروسوفت Azure تتسع قاعدة الشركات التي تعتمد على خوادم “عملاق محرك البحث”، بعد شركات مثل باي بال وسناب وسبوتيفاي.

 

يجدر الإشارة، أن شركة جوجل، كانت قد كشفت عن أرباحها الواردة من خدمة التخزين السحابي التي تقدمها، والتي تخطت حاجز المليار دولار، في الربع الأخير من عام 2017 الماضي، دون الكشف عن مصادر زيادة الواردات سواء من iCloud التابعة لابل، أو غيرها.

قد يعجبك ايضا