علماء إيطاليون يبنون آلياً نفاثاَ على غرار Iron Man للمساعدة في الكوارث الطبيعية

عندما يسمع أي منا بآلي ذي شكل بشري مع محركات نفاثة في أطرافه ليتمكن من الطيران والمساعدة في حالات الكوارث، فما يخطر ببالنا عادة هو شخصية Iron Man التخيلية والتي ظهرت في قصص Marvel قبل أن تصبح من أنجح شخصيات الأفلام على الإطلاق. لكن الآلي المقصود هنا ليس من صنع ملياردير عبقري منعزل، بل أنه نتاج عمل مجموعة من العلماء الإيطاليين، وبالطبع فهو روبوت كامل وليس بدلة روبوتية كما شخصية القصص.

 

سيحمل الروبوت المطور من قبل العلماء في المعهد الإيطالي للتكنولوجيا اسم iCub وسيكون على شكل إنسان مصغر مع محركات دفع تتيح له الطيران والطفو في الهواء لبعض الوقت وسيتمكن الآلي من التحكم بشدة واتجاه الدفع عبر أنظمة مخصصة في الذراعين ويأتي نتيجة عمل الفريق طوال 15 عاماً على المشروع الآن.

 

علماء إيطاليون يبنون آلياً نفاثاَ على غرار Iron Man للمساعدة في الكوارث الطبيعية

 

وفق الموقع الخاص بفريق العلماء الذي طور الآلي: “في كل عام تقتل 300 كارثة طبيعية حوالي 90 ألف إنساناً وتؤثر على 160 مليون شخص حول العالم.” والغاية من روبوت iCub هو أن يكون أداة مساعدة في عمليات الإنقاذ التالية للكوارث الطبيعية لتقليل نتائجها وتحسين حظوظ الضحايا بالنجاة بحياتهم.

 

يقول الفريق المطور للآلي أن الآليين ذوي الشكل البشري ليسوا فعالين حالياً سوى ضمن المباني، فما يفقدون فعاليتهم في أي نشاط ميداني خارجي مثل عمليات البحث والإنقاذ. لذا فالغاية من الآلي الجديد هي أن يحافظ على قدراته الداخلية مع جعله قادراً على الحركة والاستكشاف والمساعدة خارجاً، حيث سيكون قادراً على تسلق بعض التضاريس، كما سيستخدم محركات الدفع النفاث الخاصة به لتجاوز العقبات الكبيرة التي لا يمكن تجاوزها بطرق أخرى.

 


مواضيع قد تهمك:


 

يبلغ طول روبوت iCub حوالي 104 سنتيمتراً فقط، أي أنه بطول طفل في الخامسة من عمره تقريباً. كما أنه قادر على السير على قدميه أو الحبو الزحف على أطرافه الأربعة للوصول إلى الأماكن الضيقة. وبالطبع يمكن له إمساك الأجسام والتلاعب بها باستخدام كفيه. وفي الوقت الحالي بني 40 آلياً من طراز iCub وتتوزع في مختبرات عديدة في أوروبا والولايات المتحدة وكوريا وسنجافورة والصين واليابان.