أبل تفكر في إلغاء مخرج السماعات في أجهزة ماك بوك برو

ماك بوك هي العلامة التجارية للحاسوب المحمول ماكنتوش من شركة أبل، والذي قُدم لأول مرة في مايو 2006، وحل محل آيبووك و بوربووك وهي سلسلة من أجهزة الحواسب الدفترية كجزء من شراكة أبل وإنتل التي تمر بمرحلة انتقالية، وكجزء من عائلة ماك بوك تستهدف أجهزة ماك بوك التعليم والأسواق الاستهلاكية، وهو الأفضل مبيعا في تاريخ الماكنتوش، وتحاول شركة أبل أن تواصل الثورة اللاسلكية عن طريق إلغاء منفذ السماعات في أجهزة ماك بوك برو، حيث أن المستخدمين أبلغوا بأن الشركة طلبت منهم ملئ استمارات استبيانية حول الطريقة التي تستخدم بها أجهزة ماك بوك، واحتوت الاستمارة على العديد من الأسئلة حول منفذ السماعات.

 

حيث قال أحد مستخدمي الجهاز على موقع تويتر أن الشركة سألت المستخدمين: “هل سبق لك استخدام منفذ سماعات الرأس على جهاز أجهزة ماك بوك برو”، مما يشير بأن أبل تحاول إثبات أن المنفذ ليس ذو قيمة مع الأجهزة المحمولة في المستقبل.

 

ونظرا لأن الشركة تخلت عن منفذ السماعات في آيفون 7، وهو ما وجهه المستخدمين بغضب شديد حيث وقع أكثر من 300 ألف شخص التماسا طالبوا فيه شركة أبل بعدم إلغاء منفذ السماعات، ونظرا لتمسك أبل بهذا الإجراء فإنه من المتوقع أن هذا التغيير سيشمل باقي أجهزة أبل الأخرى، والسؤال المتوقع هو متى، وفي والوقت نفسه، من المتوقع أن يتم تحديث تشكيلة من الأجهزة في شهر أكتوبر القادم، ولازالت التكهنات تدور الإمكانيات القادمة في هذا التجديد.

قد يعجبك ايضا