أبل تعمل على حذف التطبيقات التي تخدع المستخدمين لدفع مبالغ كبيرة

إذا ألقيت نظرة في متجر تطبيقات أبل (App Store) ستجد بعض المطورين الذين يفرضون رسومًا باهظة مقابل شراء تطبيقاتهم أو عمليات الشراء داخل التطبيق دون سبب واضح لذلك. وعلى ما يبدو فإن أبل تريد أن تُقلل من وجود هذه التطبيقات التي لا تعكس أسعارها قيمة المميزات أو المحتوى المقدّم للمستخدم.

فإذا اعتقدت أبل أن أحد المطورين يفرض سعر مرتفع مقابل شراء التطبيق – أو حتى في عمليات الشراء داخل التطبيق – بدون وجود أي سبب مقنع لذلك، فقد ترفض وجود التطبيق في متجر التطبيقات. وذلك حسبما أفاد أحد المطورين الذي رفض ذكر اسمه في حديث مع 9to5Mac.

أبل ترفض خداع المستخدمين

يشير المطوّر إلى وصول رسالة بريد إلكتروني من أبل بخصوص ارتفاع الأسعار المبالغ فيه تقول: “فرض أسعار مرتفعة بشكل غير منطقي للمحتوى أو الخدمات ذات القيمة المحدودة هو سرقة للعملاء ولا يتناسب مع متجر التطبيقات”.

وفي حديث مع موقع ماشابل، أكّدت الشركة الأميركية أنها سترفض قبول التطبيقات التي تتخذ منهجًا مماثلًا من التواجد في متجر التطبيقات. وكررت أبل أن الغرض من سياستها هو الحفاظ على أمان وموثوقية متجر التطبيقات لدى المستخدمين.

وكما يظهر في قسم الأعمال من سياسة مراجعة التطبيقات: “على الرغم من أن السعر متروك لك، فلن نوزع التطبيقات وعناصر الشراء داخل التطبيق التي تعتبر عمليات سرقة واضحة. سنرفض التطبيقات باهظة الثمن التي تحاول خداع المستخدمين بأسعار مرتفعة بشكل غير منطقي”.

كما تنص مدونة قواعد سلوك المطورين في أبل على أنّه “لا ينبغي أبدًا للتطبيقات أن تنتهك المستخدمين أو تحاول سرقة العملاء، أو خداعهم للقيام بعمليات شراء غير مرغوب فيها، أو إجبارهم على مشاركة بيانات غير ضرورية، أو رفع الأسعار بطريقة مخادعة، أو فرض رسوم على ميزات أو محتوى لن يحصل عليه المستخدم أو المشاركة في أي ممارسات تلاعب أخرى داخل التطبيق أو خارجه”.


قد تود أيضًا قراءة:


تطبيقات احتيالية

تأتي هذه المراجعة من أبل بعدما كشف المطور Kosta Eleftheriou عن عدد كبير من التطبيقات الاحتيالية التي كان يدر بعضها ملايين الدولارات سنويًا. ومنها تطبيق يُظهر للمستخدمين شاشة منبثقة بعد فتحه مع عبارة “افتح الآن” مقابل اشتراك سنوي بقيمة 416 دولار أميركي.

ومن الأساليب الاحتيالية الأخرى التي ظهرت داخل متجر التطبيقات وجود تطبيق يزعم أنّه للحماية وأمن المعلومات باسم Mobile Protection: Clean & Security VPN. وهو تطبيق لا يقوم بأي شيء على الإطلاق سوى التواجد على الايفون! ونجح في خداع عدد كبير من المستخدمين لدفع 99 دولار أسبوعيًا! قبل أن تزيله أبل من متجر التطبيقات في 2017. وقدّرت شركة Sensor Tower للتحليلات أن التطبيق كان يحقق 80,000 دولار شهريًا قبل إزالته.