ابل ستحد من مبيعات الآيفون بسبب فيروس كورونا

فيروس كورونا قد دفع أبل لاتخاذ قرارات عديدة منذ أن بدأ في التفشي والانتشار بهذا الشكل، واليوم وللمرة الأولى منذ عام 2007 -وهو عام إطلاق الآيفون الأول- بدأت أبل في وضع حد لشراء هواتف آيفون وذلك بالطبع نظرًا لنقص الإنتاج المتوقع في الأشهر القادمة.

 

 

بدأت أبل بوضع حد لعدد هواتف آيفون التي يُمكن للشخص الواحد شرائها وذلك عبر موقعها عبر الإنترنت، والآن سيكون بإمكان الفرد الواحد شراء هاتفيّ آيفون فقط كحد أقصى! وهذه التحجيمات قد ظهرت أولًا في الصين، تايوان، سنغافورة وهونج كونج، ومن المتوقع أن ينتشر هذا الأمر في كافة البلدان ما لم تتحسن الأوضاع العامة بسبب فيروس كورونا، لذلك وإن كنت تريد شراء عدد كبير من هواتف آيفون لأي سبب كان، فلعله من الواجب عليك أن تفعل هذا على الفور.

 

 

لماذا حجّمت ابل من مبيعات الآيفون وما الذي قد يحدث لاحقًا

 

ذكرنا بالأعلى أن خطوة أبل تلك كانت للاستعداد لضعف الإنتاج، لكن من ناحية أخرى فأبل قد أعادت افتتاح جميع متاجرها في الصين -وهي التي في طريقها للتعافي من كورونا- هذا بالإضافة لأن مصانع Foxconn والتي تعد الشريك الصناعي الأهم لأبل قد بدأت في استئناف العمل! وهو ما يجعل الأمور غير واضحة، لكن ظهر تحليل منطقي من أحد المحللين من شركة Canalys يقترح فيه أن أبل قد اتخذت هذه الخطوة لتحجيم مبيعات الآيفون لمنع المستخدمين من شراء الهواتف بكميات ضخمة جدًا بهدف اعادة بيعها في الأسواق السوداء والرمادية في بعض الأسواق.

 

 

يُذكر أن فيروس كورونا كوفيد-19 أصبح منتشرًا الآن في 178 دولة حول العالم وأصاب أكثر من 300 ألف إنسان وقتل منهم أكثر من 10 آلاف! وبالتالي فقد أدى هذا الفيروس -وبالنسبة للقطاع التقني- إلى إلغاء مؤتمرات عديدة وتأخير الإعلان عن عشرات المنتجات، في حين أن عدد كبير من الدول قد بدأت في تطبيق حظر التجوال أو الحد منه كمحاولة لتقليل انتشار الفيروس.

قد يعجبك ايضا
تعليقات