أبل قد تدفع غرامة 500 مليون دولار بسبب فيس تايم

تُعد شركة أبل الأميركية واحدة من أكثر الشركات امتلاكًا للسيولة النقدية في العالم، وهذا الأمر يجعلها مُستهدفة من كثير من الشركات التي تمتلك براءات اختراع يُمكن مقاضاة أبل عن طريقها.

 

وحسب تقرير جديد من بلومبيرغ فإنّ أبل قد تضطر إلى دفع غرامة 502.8 مليون دولار أميركي تقريبًا لشركة VirnetX بعدما حكم قاض أميركي بذلك في ولاية تكساس بسبب ميزة تسمح لمستخدمي iOS بالاتصال عبر VPN.

 

بدأت القصة قبل عشرة أعوام تقريبًا حيث تزعم شركة VirnetX أنّ أبل تستخدم تقنياتها في خدمات مثل VPN on Demand وفيس تايم.


المزيد من المقالات حول أبل:


وصرّحت أبل في بيان رسمي بعد صدور الحكم أنّها تُخطط لاستئنافه وأوضحت أنّ براءات الاختراع المملوكة لشركة VirnetX ليس لها علاقة من قريب أو بعيد بمنتجات أبل. وأضافت الشركة أنّ مثل هذه الدعاوي القضائية تؤدي إلى خنق الابتكار وإلحاق الضرر بالمستهلكين.

 

يجدر بالذكر أنّ شركة VirnetX معروف عنها استغلالها لبراءات الاختراع في مقاضاة شركات التقنية الكُبرى أملًا في الحصول على تعويضات، ولم نشهد تقنية ثورية حقيقية للشركة على مدار عقد من الزمان.

 

لكن في جميع الأحوال قد تضطر أبل إلى دفع الغرامة التي تصل إلى 502.8 مليون دولار لغريمتها، خاصةً وأنّ أبل طلبت استئناف في وقت سابق من هذا العام وتم رفضه من قِبل محكمة الاستئناف الأميركية.

 

وفي نفس الإطار، حكمت محكمة فيدرالية بولاية تكساس في عام 2018 أن تدفع أبل تعويض 502.6 مليون دولار لـ VirnetX في قضية تتعلق بانتهاك أبل أربع براءات اختراع خاصة بالاتصالات عبر الإنترنت وهي التقنية التي تعتمد عليها خدمات مثل فيس تايم و iMessage من أبل.

 

لكن في نوفمبر 2019 ألغت هيئة من ثلاثة قضاة تلك الغرامة، قبل أن تعود القضية إلى الظهور من جديد في هذا العام.

قد يعجبك ايضا