أمور مهمّة تتطلّب منك أتمتة تجربة المستخدم في شركتك

لقد تطور مجال تجربة المستخدم ” UX ” بشكل كبير جدًأ، حيث أن كل الشركات الكبيرة  تتضمن قسم خاص بتجربة المستخدم. ومع التقدم التقني الذي نعيشه اليوم، أصبح اختبار قابلية الاستخدام لتقنية معينة أو اختراع جديد ضرورة، بل وتعد من أهم خطوات الإعداد والتصميم. لكن، ومع أتمتة جميع المجالات في مختلف الشركات، هل يمكن أن يتم أتمتة مبدأ تجربة المستخدم؟ بالأخص مبدأ اختبار قابلية الاستخدام الذي يختبر مدى فعالية المنتج أو التقنية التي يتم العمل عليها.

أتمتة تجربة الاستخدام

من المعروف أن الأتمتة هي تنفيذ العملية بأقل قدر من المساعدة البشرية. وقد أحدثت هذه التكنولوجيا ثورة في الصناعات وتلعب دورًا جوهريًا بشكل متزايد في المنتجات المعقدة التي نبتكرها ونستخدمها. كما أن هناك بعض الفرص الرائعة للتشغيل الآلي في مستقبل تصميم تجربة المستخدم. ويمكن للشركات تطبيق مبدأ الأتمتة لتجربة المستخدم، بالأخص عند تواجد المشاركون في الاختبار عن بعد.


إقرأ إيضًا:

لماذا تُعتبر تجربة المستخدم هامة لجودة تحسين محركات البحث؟

كيف تحدّد جدوى أتمتة نظام خدمة العملاء لديك؟

٣ أدوات قدمتها الأتمتة تساعد في زيادة المبيعات


فوائد أتمتة احتبار تجربة المستخدم

  • حفظ الموارد: إن التجربة او الاختبار اليدوي أو التقليدي يتطلب كمية كبيرة من الموارد البشرية والوقت. أما الاختبار الآلي فلا يتطلب ذات القدر من هذه الموارد القيمة. على الرغم من أن الوقت المستغرق في عملية الأتمتة قد يكون طويلًا في البداية، إلا أنه يمكن تشغيل الاختبارات الآلية دون مراقبة تقريبًا، مما يترك النتائج للمراقبة في نهاية العملية.  والذي من شأنه أن يسمح للمصممين والمطورين بالعمل على أجزاء أخرى من المشروع.

 

  • تخفيض التكاليف: يساهم الاختبار الآلي في  اكتشاف الأخطاء في وقت مبكر والذي من شأنه أن يقوم بتحسين جودة العمل ويقلل من عدد المشكلات التي تحتاج إلى الإصلاح بعد الإصدار، مما يؤدي إلى تقليل تكاليف المشروع بشكل عام.

 

  • شمولية الاختبار: في أي مرحلة من العملية يمكن أن يكون هناك عدد كبير من الاختلافات في حالة الاختبار. سيجعل الاختبار الآلي من السهل اختبار المزيد من السيناريوهات بما في ذلك أنظمة التشغيل المتعددة والمتصفحات والأجهزة المحمولة ودقة الشاشة وسرعات الاتصال بالإضافة إلى سيناريوهات سلوك المستخدم المختلفة. 

 

  • اختبار الأداء: يمكن للختبار الآلي أن يقوم بمحاكاة مئات، إن لم يكن الآلاف من المستخدمين في حالة اختبارات الإجهاد، وفي وقت واحد.

 

  • عائد الاستثمار للتصميم: ربما يكون الجانب الواعد في عملية الاختبار الآلي لتجربة المستخدم هو أنها تضيف قيمة لجميع أصحاب المصلحة المعنيين. يمكن أن يساهم بشكل مباشر في زيادة الإنتاجية ويؤدي إلى تعظيم الأرباح. يمكن لمثل هذه المزايا أن تحدث فرقًا كبيرًا للشركات من أي حجم لأنها تسعى جاهدة للحصول على ميزة تنافسية مستدامة.