أفضل برامج محررات النصوص لتنطلق في عالم البرمجة وكتابة الكود بالشكل الأفضل

منذ بدأت الحواسيب بالظهور على الساحة في سبعينيات القرن الماضي باتت البرمجة عملاً مهماً ولو أنه كان صعباً ومحدوداً للغاية في حينها، لكن ومع مضي الوقت نمت أهمية البرمجة واللغات المتاحة لها وبات مجال كتابة الكود متاحاً للمزيد والمزيد من المبرمجين الطموحين، ولعل واحدة من أهم الأدوات التي تم إنشاؤها لمساعدة المبرمجين هي محررات النصوص التي تمتلك أهمية كبيرة لأي مبرمج اليوم.

 

مع كون البرمجة تعد من أكثر المهن طلباً ومن الأعلى رواتباً في العالم، فقد بات هناك تنافس كبير في المجال الذي لا يزال واسعاً جداً ومفتوحاً للكثيرين، وبالنسبة لأي مبرمج طموح بات من المهم استخدام محررات النصوص الأفضل والاستفادة من ميزاتها للحصول على أكبر أفضلية ممكنة من حيث سهولة التعامل مع هذه البرمجيات وقدراتها الإضافية. لذا هنا سنتناول ما هي محررات النصوص أصلاً ولماذا يجب أن تستخدمها، كما سنعطي أمثلة لبعض من أفضل محررات النصوص المتاحة اليوم للمبرمجين.

 

ما هي محررات النصوص، ما فائدتها ولماذا تعد مهمة؟

 

من حيث المبدأ يمكن لأي برنامج يدعم إدخال النصوص أن يكون محرر نصوص قابلاً للاستخدام من قبل المبرمجين، إذ أن برنامجاً بسيطاً مثل “المفكرة” (Notepad) الذي يأتي مع أنظمة Windows قابل للاستخدام لهذه الغاية، وكذلك هي برامج الملاحظات مهما كانت بسيطة في الواقع. لكن كون شيء ما قادر على القيام بالمهمة لا يعني أنه الأفضل لها حقاً، لذا ومع مرور الزمن ظهرت فكرة محررات النصوص التي هي من حيث المبدأ برنامج يتيح للمستخدم الكتابة ضمنه، لكن الفرق هنا هو الميزات الإضافية الموجهة للمبرمجين لتسهيل حياتهم، وتتضمن هذه الميزات الإضافية أموراً مثل:

 

  • ترقيم السطور بحيث يكون من السهل العثور على أجزاء محددة من الكود أو إخبار شخص آخر عن مكان المشكلة لإيجادها بسهولة.
  • استخدام الألوان الدلالية التي تميز بين التوابع والأوامر وأنواع المحتوى الأخرى مثل الملاحظات (التي يمكن تضمينها في الكود دون أن تؤدي مهمة سوى أن تساعد المبرمج على تذكر شيء ما عند قراءتها).
  • الإكمال التلقائي للأوامر وبالأخص في لغات البرمجة الأكثر شهرة مما يوفر الكثير من الوقت أثناء الكتابة ويساعد على تقليل الأخطاء الممكنة.
  • اختبار الكود المكتوب والتأكد من خرجه وحتى استكشاف المشاكل الممكنة ضمنه (هذه العملية ليست مثالية، لكنها مفيدة جداً).

 

بسؤال أي مبرمج إن كان يستطيع البرمجة باستخدام المفكرة فالجواب المعتاد سيكون: نعم، لكن.. حيث أن محررات النصوص باتت خياراً لا بد منه اليوم، واختيار محرر النصوص المناسب هي عملية بسيطة نسبياً لكنها تحتاج إلى بعض التجربة في الواقع. حيث أن معظم محررات النصوص الموجودة تمتلك ميزات أساسية متطابقة، لكن يبقى لكل مبرمج تفضيلاته الخاصة ومحرر نصوص “يرتاح للتعامل معه” أكثر.

 

أفضل محررات النصوص المتاحة للمبرمجين اليوم

 

هذه القائمة ليست قطعية بأي شكل، ولا تعني أن المحررات التي سنذكرها هي خياراتك الوحيدة أو أن أي خيار مذكور سيكون أفضل من البقية بالضرورة. لكن القائمة ببساطة تتضمن بعض محررات النصوص التي تمتلك سمعة جيدة بين المستخدمين وأو تمتلك ميزات خاصة تجعلها مفيدة بشكل استثنائي لبعض المهام.

 

محرر النصوص VS Code (Visual Studio Code)

 

أفضل برامج محررات النصوص لتنطلق في عالم البرمجة وكتابة الكود بالشكل الأفضل

بكافة المعايير التي من الممكن أن تمتلكها سيكون محرر النصوص VS Code قريباً من القمة دون شك، فهو يدعم عدداً هائلاً من لغات البرمجة مع إتمام تلقائي للأوامر وتنظيم ألوان يبسط البرمجة إلى حد بعيد، كما أنه يتضمن أداة لاختبار الكود واكتشاف الأخطاء والإشارة إليها.

 

ما يميز محرر نصوص VS Code هو كونه قابل للتخصيص إلى حد بعيد (وهو أمر غير معتاد من منتجات Microsoft)، كما أنه يدعم الإضافات والمكتبات الخارجية بشكل يتيح لك بناء محرر النصوص بالشكل الذي يناسبك أكثر ويقدم لك أسهل تجربة للبرمجة على أي من أنظمة تشغيل الحواسيب الأساسية: Windows، MacOS، وتوزيعات Linux.

 

متاح للتحميل من هنا.

 

اقرأ أيضاً: ما هي لغة برمجة Kotlin التي اعتمدتها جوجل لبرمجة تطبيقات الأندرويد

 

محرر النصوص Atom

 

أفضل برامج محررات النصوص لتنطلق في عالم البرمجة وكتابة الكود بالشكل الأفضل

لا شك بكون Atom من أكثر محررات النصوص شعبية بين المبرمجين اليوم، فهو مستخدم على نطاق واسع كونه محرر نصوص خفيف وفعال ويتضمن جميع الميزات المطلوبة ليكون محرر نصوص ممتاز بالأخص مع ميزات التخصيص المتقدمة ضمنه ودعمه للإضافات والمكتبات البرمجية الخارجية.

 

محرر النصوص Atom تابع لمنصة البرمجية الشهيرة GitHub، وكان هذا الأمر سبباً في شعبيته الهائلة، ومع أن الكثيرين كانوا قلقين من استحواذ شركة Microsoft على المنصة عام 2018، لكن في الواقع لم يتغير شيء في المنصة التي لا تزال تتمتع بشعبية هائلة ولا بمحرر نصوصها المحبوب Atom والذي لا يزال مستقلاً إلى حد بعيد.

 

متاح للتحميل من هنا.

 

محرر النصوص Brackets

 

أفضل برامج محررات النصوص لتنطلق في عالم البرمجة وكتابة الكود بالشكل الأفضل

تم تصميم محرر النصوص هذا مع غاية أساسية هي إرضاء مبرمجي ومطوري الويب بالدرجة الأولى وبالأخص مصممي الواجهات ومبرمجي Front-End، وعلى الرغم من أن محرر النصوص هذا قد صمم من قبل شركة Adobe العملاقة في مجال برمجيات التصميم، فهو مجاني ومفتوح المصدر تماماً.

 

يتميز محرر النصوص Brackets بكونه قادراً على تمثيل الكود الذي تكتبه بشكل مباشر وإحداث التغييرات الناتجة عن تعديلاتك بشكل مباشر بحيث تستطيع مشاهدة ما تفعله ومعاينة التغييرات في الوقت الحقيقي. كما أن كونه محرر النصوص من Adobe فهو يأتي مع توافقية كبيرة مع برمجيات الشركة، إذ أنه يستطيع استخراج الألوان والتدرجات والخطوط والقياسات بشكل مباشر من ملفات PSD مما يجعله متفوقاً بمراحل لمصممي الواجهات ولا يضاهى في تخصصه.

 

متاح للتحميل من هنا.

 

اقرأ أيضاً: أشهر لغات البرمجة التي يمكنك تعلم أحدها في الوقت الحالي

 

محرر النصوص VIM

 

أفضل برامج محررات النصوص لتنطلق في عالم البرمجة وكتابة الكود بالشكل الأفضل

يمكن القول إن VIM يأتي من عائلة مختلفة في الواقع عن محررات النصوص الأخرى في القائمة، فهو ليس بسيطاً حقاً بل يحتاج إلى الوقت والجهد لتعلمه ومعرفة طريقة القيام بالأمور ضمنه بالشكل الصحيح، لكن بالنسبة لمن يستثمر جهده في تعلم هذا المحرر تكون النتائج عظيمة جداً مع مجموعة أوامر شاملة وخيارات تفصيلية لشرح الأخطاء والمشاكل في الكود وإمكانية وضع اختصارات خاصة للأوامر واقتراحات وميزة إكمال تلقائي وسواها.

 

بالطبع فمحرر النصوص VIM ليس للجميع، وإن كنت تريد خياراً سهلاً وبسيطة مع واجهة ودية أكثر لن يعجبك VIM ولن يناسب عملك، لكن إن لم تمانع وضع الوقت والجهد للتعلم والإحاطة بميزات VIM فالأرجح أنك ستبدأ باستخدامه ولن تتخلى عنه بعدها.

 

متاح للتحميل من هنا.

 

محرر النصوص Komodo Edit وKomodo IDE

 

أفضل برامج محررات النصوص لتنطلق في عالم البرمجة وكتابة الكود بالشكل الأفضل

يتوافر محرر النصوص المجاني ومفتوح المصدر هذا بإصدارين مختلفين موجهين للمبرمجين حسب حاجاتهم، إذ أن إصدار EDIT مصمم ليكون محرر نصوص خفيف وبسيط قدر الإمكان بحيث يكون حتى المبتدئون في البرمجة قادرين على التعامل معه بشكل جيد والاستفادة من ميزاته العديدة، لكن وفي حال كنت مبرمجاً مخضرماً تحتاج لأدوات متقدمة جداً يمكنك الانتقال لاستخدام إصدار IDE الذي سيوفر لك كل الأدوات التي تخطر ببالك وتحتاجها مع قدرات مميزة.

 

في حال كنت تريد تجربة محرر النصوص هذا، فالأفضل أن تبدأ من إصدار Edit اولاً بغض النظر عن مستواك، وبعد استخدامه سيكون من الواضح لك إن كنت تحتاج الترقية أم لا، وفي معظم الحالات لن تحتاج الترقية لأن إصدار Edit جيد كفاية لمختلف الاستخدامات.

متاح للتحميل من هنا.

قد يعجبك ايضا