أفضل 5 مدن في العالم لتأسيس شركة ناشئة

عندما نتحدث عن إنشاء شركة تقنيات جديدة فإن أول مكان يخطر ببالنا هو سان فرنسيسكو في كاليفورنيا، لكن ارتفاع تكلفة المعيشة وأسعار العقارات شكل عبئاً على رواد الأعمال نظراً لوجود ميزانية محدودة، ولهذا السبب لا يجب على رواد الأعمال أن ينسوا أن هناك مناطق ومدن أخرى لإنشاء عملهم بتكلفة أقل بكثير لتأسيس شركة ناشئة ناجحة.

 

بوسطن، الولايات المتحدة

 

تشكل بوسطن الساحل الشرقي من سان فرنسيسكو وهي تملك شعباً مثقفاً نظراً لتمتعها بأكثر من 60 جامعة من بينها جامعات ومعاهد مرموقة مثل هارفرد ومعهد MIT، وهذا يسهل مهمة إيجاد المواهب والعقول الفذة، ولا يجب أن ننسى أن مارك زوكربيرغ وبيل غيتس بدأوا دراستهم في بوسطن.

 

برلين، ألمانيا

 

تعد برلين واحدة من أكثر المدن التي تتميز بنمو سريع لأي شركة ناشئة فهناك العديد من الشركات التي يوجد مقرها في برلين كما توجد العديد من البرامج والمشاريع المخصصة لمساعدة رواد الأعمال في تطوير شركاتهم، فهذه المدينة موجودة في قلب أوروبا ناهيك عن اقتصاد ألمانيا القوي، ولهذا فإذا كان رائد الأعمال ينوي تأسيس شركة في أوروبا فإن برلين هي الخيار الأمثل.

 

بانغالور، الهند

 

تحتوي بانغالور على 4900 شركة ناشئة وهي واحدة من أكثر المدن الهندي تطوراً في مجال التقنيات منذ السبعينات، كما تتميز أيضاً بأجور العمال المنخفضة إلى جانب المواهب التقنية المميزة.

 

إسطنبول، تركيا

 

تشكل إسطنبول الجسر الواصل بين قارتي أوروبا وآسيا وهي مدينة كبيرة يبلغ عدد سكانها 15 مليون نسمة معظمها من الفئة الشابة مما يعني أن معدل استخدام الأجهزة المحمولة والهواتف الذكية والإنترنت مرتفع للغاية، كما تفتتح مشاريع وبرامج أيضاً لتطوير ريادة الأعمال وتسهيل عملية إدارة الشركات الناشئة وإنجاحها.

 

ملبورن، أستراليا

 

تتنافس ملبورن مع مدينة سيدني على لقب أفضل مدينة أسترالية في مجال التقنيات لكن ملبورن تتميز بتكلفة معيشية أرخص وأسعار عقارات أقل بالمقارنة مع سيدني، وهذا يجعل ملبورن وجهة للعديد من مؤسسي الشركات الناشئة، وإضافة لذلك يتميز سكان هذه المدينة بتقبلهم للأفكار الجديدة والابتكارات إلى جانب وجود تنوع كبير في مجالات العمل في هذه المدينة مما يسمح بتأسيس شركات ناشئة مختلفة.

قد يعجبك ايضا