أمازون تريد تكبير مجال الإنتاج السينمائي لديها بالاستحواذ على MGM

في السنوات الماضية أدارت شركة أمازون واحدة من أنجح خدمات بث المحتوى عبر الإنترنت: Amazon Prime Video، ومع أن خدمات أمازون لا تنافس الكبار من أمثال Netflix أو حتى Disney Plus في المجال، فهي واحدة من الخدمات الأساسية وتمتلك انتشاراً هائلاً حول العالم كونها تأتي مجانية لمستخدمي حسابات Amazon Prime.

 

تتضمن خدمة Amazon Prime Video العديد من المسلسلات والأفلام المرخصة من منصات وخدمات أخرى، لكن المكتبة تنمو بشكل واضح بالاعتماد على المحتوى الأصلي الذي تنتجه أمازون نفسها، والآن يبدو أن مكتبة المحتوى الأصلي المتاح على وشك النمو مع أنباء عن محادثات بين شركة أمازون وشركة MGM الكبرى في عالم السينما لشرائها مقابل 9 مليارات دولار أمريكي، ويبدو الأمر قريباً من الحدوث نتيجة كون MGM تبحث عن مشترٍ منذ أشهر الآن.

 

في حال نجاح الصفقة بين الشركتين، سيعني ذلك نمواً ملحوظاً لمكتبة أمازون من المحتوى المرئي، حيث تمتلك شركة MGM حقوق كم كبير من الأفلام المختلفة، كما تمتلك الحقوق الحصرية لبعض من الشخصيات المهمة مثل شخصية الجاسوس جيمس بوند بالإضافة إلى حقوق صنع المحتوى المتعلق بسلسلة The Hobbit.

 

يذكر أن أمازون ليست الوحيدة الراغبة بالاستحواذ على MGM، بل أن هناك عدة شركات أخرى أبدت اهتماماً بالأمر وعلى رأسها ViacomCBS وقطاع الأفلام والترفيه من Sony.