أنونيموس تعلن الحرب الإلكترونية ضد تنظيم داعش

توعدّت مجموعة قراصنة الإنترنت "أنونيموس" بشن الحرب على تنظيم الدولة الإسلامية الذي أعلن في وقت سابق مسؤوليته عن هجمات باريس الأخيرة والتي خلّفت نحو 130 قتيل وعشرات الجرحى.

 

وأعلنت مجموعة أنونيموس في تسجيل على موقع يوتيوب لم يتم التحقّق منه بعد الحرب على تنظيم داعش، وطلبت من جميع كوادرها الاستعداد للحرب الإلكترونية المنتظرة.

 

باللغة الفرنسية قال متحدّث باسم مجموعة الهاكرز والذي ظهر في مقطع الفيديو: "إنّ الشعب الفرنسي أقوى ممّا كان عليه، ونحن واثقون أنّه سيخرج من هذه الأزمة أقوى"

 

رغم أنّ الفيديو لم يُنشر على القناة الرسمية للمجموعة، إلّا أنّ حساب تويتر الرسمي لقراصنة "أنونيموس" أكّد أنّ المجموعة دخلت في حالة حرب مع تنظيم الدولة.

 

الجدير بالذكر أنّ مجموعة أنونيموس معروفة بشكل واسع على مستوى العالم، بعد أن قامت بالكثير من عمليات القرصنة والهجمات الإلكترونية ضد الكثير من المنظمات والشركات والدول.

قد يعجبك ايضا