شاهد أول عين صناعية بالطباعة ثلاثية الأبعاد تبدو طبيعية تماماً

طوال عقود كان العالم الطبي يعمل على أطراف وأجزاء جسم صناعية سواء كانت فعالة كما الأطراف الصناعية، أو أنها للمظهر فقط. لكن وبالنظر إلى التعقيد الكبير للعين البشرية ومدى تركيزنا على النظر إلى العيون أثناء التواصل، لطالما كانت صناعة العيون الصناعية المقنعة أمراً شديد التعقيد. حيث أن كل عين مختلفة عن الأخرى وتحتاج لمستوىً عالٍ من الحرفية لصنعها لكل حالة خاصة مما يجعلها مكلفة بشكل استثنائي. لكن وكما العديد من المجالات الأخرى، يبدو أن هناك تحولاً قادماً في المجال بفضل الطباعة ثلاثية الأبعاد.

 

منذ مدة بات الاسترالي Steven Verze أول شخص في العالم مع عين صناعية تم صنعها باستخدام الطباعة ثلاثية الأبعاد، حيث جرت الجراحة اللازمة في مشفى في العاصمة الإنجليزية لندن. كان Verze قد تعرض لحادث أثناء طفولته مما أدى لفقدانه التدريجي للبصر في واحدة من عينيه، وعندما لم يعد قادراً على الرؤية أبداً قرر الحصول على عين صناعية للمظهر، لكن العيون المتاحة كانت دون المستوى بمراحل.

 

حتى الآن كانت أفضل العيون الصناعية تصنع من الأكريليك من قبل حرفيين يدويين ويتم دهانها يدوياً وتحتاج لثمانية أسابيع ليتم تجهيزها. لكن العيون الصناعية المطبوعة أفضل من جميع النواحي. حيث تبدو العين المصنوعة بالطباعة ثلاثية الأبعاد واقعية أكثر ومن الصعب بشدة أن يتم تمييزها عن العين الطبيعية دون معرفة مسبقة. كما أن العين المطبوعة لا تحتاج سوى بضع ساعات لطباعتها، فيما يتم إعدادها لاحقاً في عملية تحتاج حتى أسبوعين من الوقت عادة.

 

شاهد أول عين صناعية بالطباعة ثلاثية الأبعاد تبدو طبيعية تماماً

 

قبل أن تكمل القراءة جرب تخمين أي عيني Verze هي الطبيعية وأيها الصناعية. الأمر صعب للغاية ومع أن الإجابات الصحيحة ستكون 50%، فهي غير كافية لأن التمييز صعب جداً بحيث لا يمكن الاعتماد عليه حقاً. ووفق تصريحات المستشفى الذي استضاف الجراحة، فالعملية بسيطة ودون ألم، كما أن العين الصناعية الجديدة تمتلك عمقاً حقيقياً وخواص ضوء مشابهة لما هو موجود في العيون الطبيعية مما يجعلها مقنعة تماماً وكما الصور غير قابلة للرصد نظرياً.