إحياء ذكرى المبتكر المجهول لعملة بيتكوين بتمثال من البرونز في مدينة بودابست

في عام 2009 بدأت ثورة عالمية لم تظهر بشكلها الحقيقي حتى سنوات عديدة تالية: العملات الرقمية. حيث بدأ الأمر من ورقة بحثية وتأسيس البلوك تشين الخاص بعملة بيت كوين حينها من قبل مجهول يعرف باسم “ساتوشي.” وبعد ذلك الحدث الأولي تغير العالم دون أن يعرف الكثيرون ذلك. حيث بدأت العملات الرقمية بالظهور والنمو ببطئ أولاً ومن ثم بشكل جنوني في عام 2017. وعلى الرغم من التحطم الهائل لأسعارها في عام 2018، فقد كانت الفترة الأخيرة إيجابية بشدة للمجال.

 

في العام الجاري وصلت العملات الرقمية ومنها بيتكوين إلى أعلى مستوياتها على الإطلاق. حيث حطمت الأرقام القياسية مراراً وتكراراً ولا تزال أسعارها الحالية أعلى من أي أسعار حققتها قبل عام 2021. وفي مدينة بودابست (عاصمة المجر) تم الكشف عن تمثال يخلد ذكرى مبتكر العملة الرقمية الأولى. حيث أن التمثال هو الأول من نوعه وقد صنع من البرونز وتم تمويله بشكل كامل بتبرعات بالعملات الرقمية.

 

حتى اليوم يعد مبتكر عملة بيتكوين ومطلق ثورة العملات الرقمية والبلوك تشين مجهولاً تماماً في الواقع. وكل ما يعرف عنه هو أنه لقب نفسه باسم ساتوشي، لكن لا تأكيد لكون هذا اسمه الحقيقي أو أنه ياباني الجنسية كما يوحي الاسم. وعبر السنوات العديدة التالية كان هناك العديد من المحاولات للعثور على ساتوشي دون فائدة. كما مر العديد من المدعين بأنهم الشخصية الغامضة، لكن وحتى الآن لم يقدم أحد دليلاً يؤكد هوية الشخصية الغامضة.

 


مواضيع قد تهمك:


 

وفق صانعي التمثال، فقد تم صنعه دون أية ملامح محددة بشكل مقصود. حيث كرر المهتمون بالمجال عبارة “نحن جميعاً ساتوشي” إشارة لكون المجتمع هو أساس نجاح العملات الرقمية عموماً. كما تم صنع التمثال بحجم طبيعي وتم صقل وجهه ليكون عاكساً. حيث قال واضعوا التمثال أن الهدف من ذلك أن يرى الزوار أنفسهم في التمثال.