إغلاق متجر الكتب الإلكترونية من مايكروسوفت نهائياً

إذا كنت أحد مُحبي مايكروسوفت وقمت ببناء مكتبة الكتب الإلكترونية الخاصة بك من خلالها، فربما ترغب في تغيير خططك الخاصة بالقراءة، حيث كشفت الشركة في هدوء عن إغلاق متجر الكتب الإلكترونية من مايكروسوفت نهائياً.

 

الشركة الأمريكية لم تقم فقط بإزالة الكتب الإلكترونية من موقعها على الإنترنت، بل تخطط لوقف الوصول إلى مشتريات وإيجارات الكتب الحالية في أوائل يوليو القادم، لكن لا تقلق فالشركة لن تستولي على أموالك وستعيدها بالكامل إليك على هيئة رصيد في متجرها، بالإضافة إلى 25 دولار أمريكي رصيد إضافي إذا قمت بعمل بعض التوضيحات قبل تاريخ الثاني من أبريل.

 

متجر الكتب الإلكترونية من مايكروسوفت

 

تجدر الإشارة إلى أنّ مايكروسوفت لم تُفصح عن هذه الخطوة بشكل علني، ومع ذلك حصل موقع ZDNet على معلومات تفيد بأنّ الشركة الأمريكية قامت بسحب الكتب من متجرها في محاولة لتبسيط تركيزها، بنفس الطريقة التي انسحبت بها من سوق الموسيقى الرقمية.

 

ويعد متجر مايكروسوفت الإلكتروني جذاباً للتطبيقات بشكل أساسي هذه الأيام، ويأتي التوقف عن بيع الكتب الإلكترونية كخطوة لتأكيد الأولولية في الشركة الأمريكية نحو التطبيقات.

 

هناك أيضاً جانب تقني هام ربما يكون أحد أسباب هذا التغيير المفاجئ من مايكروسوفت، حيث وصفت الشركة الإصدار الحالي من متصفح الإنترنت إيدج بأنّه مثالي للقراءة، ولكنها لن تتمتع بنفس الميزة عندما تتحول إلى الاعتماد على كروميوم في النسخة الجديدة منه.

 

اقرأ أيضاً: تسريب متصفح مايكروسوفت إيدج كروميوم الجديد على الإنترنت

 

وكانت تسريبات سابقة أكّدت عمل مايكروسوفت على نُسخة جديدة من متصفح إيدج تعتمد بشكل أساسي على بُنية كروميوم من جوجل، حيث تعتقد الشركة أنّ جوجل تُصمم مواقعها الرئيسية مثل يوتيوب ليعمل بُسرعة على هذه البُنية وفي الوقت نفسه يكون بطيئاً على المتصفحات الأخرى مثل النسخة الأصلية من مايكروسوفت إيدج.

 

ببساطة، أدركت الشركة أنّها لن تملك في المستقبل أي ميزة تنافسية أمام عملاق بيع الكتب الإلكترونية أمازون، وغيره من الشركات الأخرى التي تُنافس في هذا المجال. وشخصياً، أعتقد أنّ مايكروسوفت اتخذت القرار السليم بالانسحاب من سوق الكتب الإلكترونية والتركيز بشكل أكبر على التطبيقات التي تُبدع فيها.

قد يعجبك ايضا