بعد 16 عاماً من إنطلاقه، إغلاق ياهو آنسرز للأبد

في عام 2005 كانت شركة Yahoo لا تزال واحدة من عمالقة التقنية مع محرك بحث واسع الانتشار والعديد من الخدمات الإلكترونية وصفحة رئيسية من الأكثر زيارة في العالم. وفي حينها قررت الشركة إطلاق منصة جديدة تابعة لها ومختصة بالأسئلة والأجوبة. حيث كانت الفكرة هي نفس الفكرة التي قادت إلى تأسيس موقع Quora بعدها بسنوات. حيث كانت الفكرة هي منصة مفتوحة للمستخدمين ليسألوا ويجيبوا على الأسئلة.

 

لسنوات حقق ياهو آنسرز (Yahoo Answers) شعبية كبيرة بين المستخدمين، وخلال الأعوام التالية لتأسيسه ضم ملايين المستخدمين مع مجتمعات شديدة الفعالية من حيث الأسئلة والأجوبة، لكن مستوى الجودة كان منخفضاً للغاية بشكل جعل المنصة محط سخرية مستمرة منذ سنوات كونه مجمع الأسئلة الغبية والأجوبة الاغبى وفق وصف الكثيرين. ومع تراجع المستخدمين المستمر للمنصة يبدو أن الوقت قد حان لإنهاء وجودها تماماً.

 

وفق إعلان ظهر مؤخراً على الصفحة الرئيسية لـ ياهو آنسرز، سيكون يوم 20 أبريل الجاري هو آخر موعد مسموح لإضافة الأسئلة إلى المنصة، فيما سيزال كل شيء في يوم 4 مايو وذلك يتضمن الحسابات ومحتواها وكامل أرشيف الموقع من الأسئلة والاجوبة والقوائم وسواها، حيث يعد هذا المخطط واحداً من الأسرع بالنسبة لمنصة كانت تمتلك أكثر من 30 مليون مستخدم دوري في فترة ازدهارها.

 


مواضيع قد تهمك:


 

وفق شركة ياهو، فالسبب خلف إزالة ياهو آنسرز من الإنترنت هو أن المنصة قد لاقت تراجعاً مستمراً لعدد المستخدمين والشعبية، وفي السنوات الأخيرة باتت قاعدة مستخدميها صغيرة للغاية بحيث لا تبرر إبقائها فعالة أصلاً.

 

يذكر أن شركة ياهو ككل كانت قد مرت بواحدة من أسوأ حالات تقلص الشركات التقنية عبر عقد ونصف مضى، حيث خسرت الشركة مكانها كأكبر محرك بحث في العالم لصالح جوجل، وبينما استمر منافسوها بالتطور وتقديم خدمات جديدة وجذابة للمستخدمين فقد تراجعت قيمة الشركة من أكثر من 100 مليار دولار مطلع الألفية لتباع مقابل 5 مليارات دولار عام 2017 لشركة Verizon الأمريكية التي تعد الشركة الأم لها حالياً.