إلغاء جميع منافسات لعبة Overwatch بسبب وباء فيروس كورونا

  • Activision Blizzard تُقرر إلغاء منافسات Overwatch المُقرر انعقادها في شهري مارس وأبريل بسبب مخاوف من انتشار فيروس كورونا بين اللاعبين.
  • حتى الآن لم يتم الاستقرار على البديل، هل سيتم عقد الفعاليات في وقت لاحق، أم ستنعقد عبر الإنترنت بدون جمهور حقيقي؟
  • أكّد رئيس الشركة على أنّ المنافسات ستعود مُجددًا، لكن الشركة لم تتوصل بعد إلى الطريقة المناسبة التي تحافظ على سلامة اللاعبين والجمهور في التنظيم.

 

أعلنت شركة بليزراد مؤخرًا عن إلغاء جميع منافسات Overwatch League المُخطط انعقادها في مارس وأبريل بسبب تفشّي وباء فيروس كورونا الجديد داخل الولايات المتحدة الأمريكية وفي عدّة دول أخرى حول العالم، وأوضحت أنّها لم تُقرر بعد متى سيتم انعقاد المنافسات في المستقبل.

 

وقالت الشركة في بيان رسمي: “نحن نعمل جنبًا إلى جنب مع فرقنا الأخرى لنتأكد من لعب جميع المباريات عندما يكون الوضع آمنًا وممكنًا من الناحية اللوجستية، مع الحفاظ على الجدول المُخطط له قدر الإمكان.

 

“نحن ندرس الخيارات المختلفة المتاحة للرياضات الإلكترونية، حتى تتمكن جميع الفرق – بما في ذلك تلك التي تأثرت سابقًا بتغييرات الجدولة في الصين – من العودة”.

 

وتشمل المنافسات التي تم إلغائها مدن مثل فلوريدا، وتورنتو، وسان فرانسيسكو، وأتلانتا، ولندن، ودالاس، وواشنطن، وبوسطن، وباريس. ونشرت سان فرانسيسكو شوك بيان رسمي جاء فيه: “ناقشنا كل سيناريو محتمل، إلى جانب جميع الإجراءات الوقائية التي يمكننا اتخاذها لإنقاذ هذا الحدث […] في النهاية، تُعد سلامة اللاعبين وصحة الجماهير أهمية قصوى، وما لم نقتنع بقدرتنا على ضمان كليهما، فلن نتمكن من ضمان تنظيم حدث نهاية الأسبوع”.

 

تجدر الإشارة إلى أنّ منافسات دوري Overwatch تم إلغاؤها مسبقًا في الصين وتم نقلها إلى كوريا الجنوبية، قبل أن يتم إلغاؤها مجددًا.

 

ولا نعلم بعد ما إذا كانت منافسات Call of Duty League – التي يتم تشغيلها أيضًا بواسطة Activision Blizzard وتتميز ببيئة مماثلة – سوف تتأثر هي الأخرى من انتشار وباء فيروس كورونا الجديد.

 

لكن الرابطة قالت في بيان: “يتم أيضًا تناول اعتبارات جدولة Call of Duty League وسنشارك المزيد من التحديثات في أقرب وقت ممكن”.

 

إلغاء جميع منافسات لعبة Overwatch بسبب وباء فيروس كورونا 1

 

إلغاء الفعاليات حول العالم

 

ليست هذه المرة الأولى التي نشهد فيها إلغاء بعض الفعاليات بسبب انتشار فيروس كورونا، حيث تم إلغاء المؤتمر العالمي للموبايل في فبراير الماضي، ثم قررت معظم شركات التقنية إلغاء تنظيم مؤتمراتها وفعالياتها في المُدن حول العالم وتحويلها إلى مؤتمرات افتراضية عبر الإنترنت.

 

وحتى الآن لا نعلم كيف ستعمل بليزارد على تنظيم هذه المنافسات، لكن هناك احتمال كبير أن يتم عقدها عبر الإنترنت دون وجود أي منافسين أو جماهير في تجمعات كبيرة، وفي بيان على تويتر، أكّد الرئيس التنفيذي لشركة Activision Blizzard أن الألعاب سوف تستمر بشكل ما.

 

حيث قال: “لنكون واضحين، سنلعب مباريات في مارس وأبريل […] لقد ألغينا الأحداث وليس المباريات”.