إلغاء معرض جنيف للسيارات 2021 وعرضه للبيع

أعلنت المؤسسة المسؤولة عن معرض جنيف للسيارات 2021 أنّه تم إلغاء المعرض المُخطط للعام القادم بسبب بعض المشاكل المالية والمخاوف من ارتفاع وتيرة فيروس كورونا الجديد.

 

وأعلنت المؤسسة المسؤولة عن المعرض إن غالبية العارضين من شركات السيارات أبلغوها باحتمال عدم المشاركة في نسخة 2021 وأنّهم يفضلون أن ينعقد الحدث التالي في 2022.

 

وفي الوقت نفسه عرضت المؤسسة معرض جنيف للسيارات للبيع، بعدما كان أول حدث للسيارات يتم إلغاؤه خارج الصين في وقت سابق من هذا العام، حيث قام المنظمون بالإعلان عن الإلغاء قبل أسبوعين من إعلان منظمة الصحة العالمية تفشي جائحة كوفيد-19 رسميًا.

 

ويُعد معرض جنيف للسيارات أحد أشهر الأحداث المتعلقة بالسيارات في العالم، ويزوره سنويًا مئات الآلاف من الزوار، حيث بلغ زوار نسخة 2019 قرابة 600,000 شخص.

 

مصاعب مالية

 

كانت لجنة ومجلس مؤسسة “الصالون الدولي للسيارات” المنظمة للمعرض تسعى للحصول على إعانة مالية من الحكومة المحلية في الأشهر التي تلت إلغاء نسخة هذا العام.

 

وتلقت عرضًا بقيمة 17.6 مليون دولار أميركي تقريبًا من كانتون جنيف، لكن المؤسسة لم ترضى عن شروط القرض التي تضمنت إقامة نسخة معرض جنيف للسيارات 2021 في موعدها.

 

وتحاول المؤسسة حاليًا بيع حقوق معرض جنيف للسيارات إلى مجموعة Palexpo SA التي تدير مركز المؤتمرات الذي يستضيف الحدث.

 

تجدر الإشارة إلى أنّ معرض جنيف للسيارات ليس الوحيد الذي واجه مصاعب في التنظيم هذا العام، فجميع معارض السيارات الأخرى تم إلغائها أو تحويلها إلى أحداث رقمية فقط.

 

وشهدت النُسخ السابقة من المعرض ظهور العديد من السيارات المثيرة للاهتمام، مثل سيارة بوليستار 1 الهجينة من شركة فولفو، وسيارة كروس توريزمو من شركة بورشه الألمانية.

قد يعجبك ايضا