إل جي تتفّق مع هوندا وبورش على تزويد سيارتها بشاشات عرض المعلومات

ذكرت عدّة تقارير صحفية أنّ إل جي اتفقّت مع شركتي هوندا وبورش على تزويد سيارات الشركتين بشاشات العرض.

 

قالت رويترز أنّ إل جي التي تحاول مواجهة ضعف مبيعات الهواتف الذكية وشاشات التلفزيون قد بدأت بالفعل بإنتاج كميات كبيرة من الشاشات التي سيتم وضعها في الكونسول المركزي في سيارات هوندا، وهو الأمر نفسه الذي ستباشر العمل به مع سيارات بورش في النصف الأول من العام المقبل.

 

ونقلت رويترز أيضاً عن مصادرها أنّ إل جي تعمل بالفعل مع شركات بي إم دبليو، مرسيدس، وجنرال موتورز في صناعة وتطوير شاشات عرض المعلومات داخل سياراتها.

 

في حين رفضت الشركة الجنوبية العملاقة التعليق حول هذا الموضوع، إلّا أنّ رويترز نقلت عن مصادرها أنّ LG Dispaly بدأت بالفعل بإنتاج وتوريد شاشات الكريستال السائل.

 

وبدأت عملاقة الإلكترونيات الكورية الجنوبية بالعمل على تضافر الجهود بين وحداتها المختلفة لزيادة حصتها في سوق صناعة السيارات عبر توفير مكوّنات السيارات من الإلكترونيات الاستهلاكية، وهو السوق الذي يشهد منافسة شرسة.

قد يعجبك ايضا