إنتل تطلق أسرع معالج حاسوبي في العالم Core i9-12900KS

مع سرعة تصل حتى 5.5Ghz، يرفع معالج 12900KS المعايير للاعبين وصانعي المحتوى على الحواسيب.

كشفت شركة إنتل عن المعالج الأحدث والأقوى من تشكيلتها الجديدة من معالجات الجيل الثاني عشر: Intel® Core™ i9-12900KS. حيث أنه يصنف كأسرع معالج حاسوبي في العالم كونه يقدم تردداً أقصى في وضع توربو يصل حتى 5.5GHz. كما يدعم المعالج الجديد تقنية Intel® Adaptive Boost Technology (Intel® ABT) ويتوافق مع معايير Intel® Thermal Velocity Boost ويوفر بالنتيجة أفضل تجربة للألعاب.

 

يقول ماركوس كينيدي، المدير العام للألعاب، قسم الصانعين والرياضات الإلكترونية في إنتل: “تستمر إنتل بدفع التقدم في مجال الألعاب على الحواسيب مع معالج Intel Core i9-12900KS من الجيل الثاني عشر. حيث بني على معمارية الجيل الثاني عشر للأداء الهجين من إنتل، ويصل هذا المعالج حتى 5.5GHz على نواتين معاً للمرة الأولى، مما يمنح أشد اللاعبين القدرة على تحقيق الحد الأقصى من الأداء.”

 

يعد معالج i9-12900KS غير المقفول المعالج المثالي للهواة واللاعبين الذين يرغبون بأسرع معالج متاح. حيث أنه يمتلك 16 نواة (مكونة من 8 نوى للأداء و8 نوى أخرى لتوفير الطاقة) و24 خيط معالجة، كما يقدم حتى 5.5GHz من التردد الأقصى في وضع توربو، و150 واط من الطاقة الأصلية و30MB من ذاكرة كاش بتقنية Intel® Smart Cache التي تمنح المزيد من قوة وأداء المعالجة.

 

إنتل تطلق أسرع معالج حاسوبي في العالم Core i9-12900KS

 

يقدم معالج Intel® Core™ i9-12900KS الجديد العديد من الميزات الجديدة والقدرات العالية التي تميزه عن سواه، وتتضمن هذه الميزات والقدرات:

 

  • تردد وضع توربو أقصى يصل إلى 5.5GHz مع Intel® Thermal Velocity Boost.
  • تقنية Intel® Adaptive Boost Technology لأداء ألعاب أفضل عبر السماح بترددات أعلى لوضع توربو على نوى متعددة عندما تحين الفرصة.
  • 16 نواة (8 نوى من نوع P للأداء و8 نوى من نوع E لتوفير الطاقة)، مع 24 خيط معالجة و150 واط من الطاقة الأصلية للمعالج و30MB من ذاكرة كاش بتقنية Intel® Smart Cache ودعم للجيل الرابع والخامس من منافذ PCIe.
  • دعم سرعات ذاكرة حتى 4800MT/s لذواكر DDR5 وحتى 3600MT/s لذواكر DDR4.
  • الشريحة متوافقة مع اللوحات الأم من طراز Z690 الموجودة مسبقاً مع التوصية بالإصدار الأحدث من نظام BIOS لضمان أفضل تجربة لعب.

 

بالمحصلة، يسمح معالج i9-12900KS للاعبين وهواة كسر سرعة المعالج بالوصول إلى المستوى التالي من الأداء.

 

سيصبح معالج i9-12900KS الجديد متاحاً بداية من يوم 5 أبريل الجاري، مع سعر موصى به هو 739 دولاراً أمريكياً أو ما يعادلها. وسيكون متاحاً في مختلف مراكز باعة التجزئة حول العالم كمعالج مستقل ضمن غلافه الخاص أو مضمناً في أنظمة أكبر من إنتل وشركائها من صانعي المعدات.