إيلون ماسك يفي بوعد أجهزة التنفس الصناعية نوعًا ما!

  • نجح إيلون ماسك في الحصول على أكثر من ألف جهاز تنفس صناعي من الصين بواسطة فريق تسلا الموجود هناك، وقام بشحنها إلى الولايات المتحدة الأمريكية.
  • تُعد أجهزة التنفس الصناعية أحد الوسائل الأساسية في علاج أمراض الجهاز التنفسي مثل COVID-19 الناتج عن فيروس كورونا الجديد.

 

في التاسع عشر من مارس الجاري، أعلن إيلون ماسك أنّه سيعمل على إنتاج أجهزة تنفس صناعية للمساعدة في علاج الحالات الحرجة من إصابات فيروس كورونا الجديد، خاصةً بعدما واجهت هيئات الرعاية الصحية في أكثر من دولة انخفاضًا في عددها، وفي تغريدة بالأمس كشف رئيس تسلا أنّه حصل على 1,255 جهاز تنفس صناعي من الصين وقام بشحنها مباشرةً إلى مدينة لوس أنجلوس الأمريكية لمساعدة المستشفيات التي تعاني من نقص كبير فيها، حسب تقرير من بزنس إنسايدر.

 

جاء الإعلان بواسطة حاكم ولاية كاليفورنيا Gavin Newsom في مؤتمر صحفي، قال فيه إنّ إيلون ماسك أرسل ما يصل إلى 1,000 جهاز تنفس صناعي إلى مستشفيات ولاية كاليفورنيا للمساعدة في علاج المصابين بفيروس كورونا الجديد COVID-19، وذلك بعدما ارتفع عدد المصابين هناك إلى أكثر من 2,203 شخص توفّي منهم 43 حالة.

 

وفاء جزئي بالوعد

 

بالطبع قال الكثيرون من متابعي إيلون ماسك على تويتر أنّ هذه الخطوة ليست بالضبط “إنتاج أجهزة تنفس صناعية” كما وعد في السابق، وهو الأمر الذي لم ينكره إيلون ماسك نفسه، حيث اعترف بأنّه اشترى بالفعل 1,255 جهاز تنفس صناعي من الصين بسبب وجود فائض من معروض هذه الأجهزة هناك.

 

تجدر الإشارة إلى أنّ وجود فائض من أجهزة التنفس الصناعية في الصين أمر مُتوقع، بعدما استطاعت احتواء المرض بنسبة كبيرة، وتنوي حسب تقارير من بلومبيرج رفع الحظر المفروض على مدينة ووهان في الثامن من أبريل القادم، بعدما انعدم تسجيل إصابات جديدة في مقاطعة هوبي بداية من 19 مارس، بعد أن كانت تسجل أعدادًا كبيرة من المصابين يوميًا.

 

من جانبه، شكر إيلون ماسك فريق تسلا في الصين للجهود التي قام بها من أجل توفير أجهزة التنفس الصناعية هذه، وهيئتي الجمارك في الصين ولوس أنجلوس بسبب التسهيلات الكبيرة في الشحن.

 

إيلون ماسك يفي بوعد أجهزة التنفس الصناعية نوعًا ما! 1

أجهزة التنفس الصناعية أساسية في علاج كورونا

 

كان رئيس تسلا كتب عبر حسابه على تويتر يوم الخميس الماضي إنّه يعمل على إنتاج أجهزة تنفس صناعية، وسط شكوك من أهميتها عندما تكتمل عملية الإنتاج، حيث توقّع أن تنتهي مشكلة نقص المعروض قريبًا.

 

في نفس الإطار، حذّر العديد من خبراء الصحة حول العالم، وتحديدًا في الولايات المتحدة، من إمكانية وجود نقص هائل في المعدات الطبية وخاصةً أجهزة التنفس الصناعية بالتزامن مع ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا.

 

وتُعد أجهزة التنفس الصناعية أساسية في علاج الأمراض التنفسية مثل COVID-19 الذي يُسببه فيروس كورونا الجديد، ويتوفر منها في الولايات المتحدة قرابة 170,000 جهاز فقط، فما بالك بالدول الأخرى حول العالم!

قد يعجبك ايضا