كيف تراقب صحة شخص تهتم به عن بعد؟

أعلنت ابل عن وحدة من الخصائص الجديدة التي أطلقتها لجهاز الايفون، والتي تسمح للمستخدمين بمشاركة بياناتهم من تطبيق صحتي ” Health” مع أفراد العائلة والآخرين. بعد الحصول على إذن، يمكن لأي شخص مشاركة الوصول إلى بيانات معدل ضربات القلب والحركة الإجمالية. سيكونون قادرون أيضًا على مشاركة الوصول إلى التنبيهات، والتي ستقوم بإخبار المستخدمين المصرح لهم عندما يحدث أي نشاط غير مألوف، مثل ارتفاع معدل ضربات القلب أو حدوث تغيير في التنقل. يمكن للشخص الذي يشارك البيانات معه مراسلته مباشرةً بشأن أي تغييرات.

 

حسبما قال جيف ويليامز، الرئيس التنفيذي للعمليات في شركة ابل: ” العديد منا يهتم لشخصٍ ما في هذا العالم. ونهدف لتوفير طريقة آمنة وخاصة للمستخدمين ليثقوا بشريكهم ليرافقهم خلال رحلتهم الصحية”. قد تكون هذه الميزة  في تطبيق صحتي مفيدة لمقدمي الرعاية الذين قد يراقبون صحة أحبائهم، مثل الآباء المسنين، من مسافة بعيدة. على الرغم من ذلك، يميل كبار السن إلى الشعور براحة أقل مع هذا النوع من المراقبة مقارنة بمقدمي الرعاية لهم. يمكن لأدوات المراقبة أن تمنح راحة البال لمقدمي الرعاية مع الشعور بالغزو للأشخاص الذين يتم تعقبهم.

 

قد يهمك أيضًا:

قد تصبح ساعة ابل الحديثة قادرة على قياس نسبة الجلوكوز بالدم

ما هي التقنيات التي ستغير مستقبل الرعاية الصحية؟

كيف تغير التقنية عالم الرعاية الصحية وتدفعه للأمام

 

 

وتضيف ابل أيضًا مقياسًا صحيًا آخر، يسمى ثبات المشي، إلى تطبيق صحتي. ستستخدم بيانات التنقل التي تم جمعها بالفعل بواسطة الايفون لمراقبة أي تغييرات تطرأ على عوامل مثل التوازن أو أنماط المشي. وستخبر المستخدمين إذا كانوا في خطر متزايد من الإغماء. سيشمل تطبيق صحتي أيضًا بعض التمارين للمساعدة في زيادة الثبات. تقول الشركة إنها قامت ببناء النظام باستخدام البيانات التي تم جمعها من خلال دراسة سريرية شملت أكثر من 100,000 مشارك من جميع الأعمار. يعد الإغماء التحدي الرئيسي للصحة العامة. كل عام، يسقط حوالي 30 مليون بالغ فوق سن 65، والعديد من حالات الإغماء تؤدي إلى إصابات أو مشاكل صحية أخرى. قدرت إحدى الدراسات أن حالات الإغماء تكلف مبالغ قدرها 50 مليار دولار سنويًا.

 

سيتمكن مستخدمو ابل الآن أيضًا من مشاركة بيانات تطبيق صحتي مع أطبائهم. حيث يقوم الأطباء بالفعل بإحضار المرضى بانتظام على أساس قراءات من أجهزتهم. سيسمح التكامل للأشخاص بنقل تلك البيانات بشكل مباشر أكثر. وقالت ابل إن الميزة ستبدأ بدعم من ست شركات تسجيل طبي إلكتروني في الولايات المتحدة، بما في ذلك Cerner و Athenahealth. الأطباء الذين يستخدمون هذه المنصات سيكونون قادرين على رؤية البيانات في السجل الطبي.