ابل تنفي أي نية لها في إطلاق حاسوب منافس ل Surface Book

يبدو أن حاسوب مايكروسوفت الجديد Surface Book يشغل تفكير المسؤولين التنفيذيين في ابل هذه الأيام، فبعد بضعة أسابيع فقط سارع فيل شيلر لإنكار نية الشركة في إطلاق جهاز هجين بين الحاسوب المحمول والجهاز اللوحي موضحاً أن هذا الجهاز صغير ولا يملك مستقبلاً ناجحاً.

 

والآن وفي مقابلة مع Independent.ie قام تيم كوك المدير التنفيذي لابل بتوجيه بعض الانتقادات إلى Surface Book والتأكيد على أن ابل لا تملك أي مخططات لإطلاق جهاز هجين بين ايباد وماك في أي وقت في المستقبل القريب أو البعيد.

 

وصرح كوك قائلاً :

 

" نحن نشعر أن المستخدمين لا يتطلعون إلى جهاز يجمع بين ايباد وماك نظراً لأن ما سيؤول إليه هذا الجهاز أو ما نحن قلقون من حصوله لن يكون جيداً للمستخدمين كما يرغبون، ولذا فإننا نريد أن نصمم الجهاز اللوحي الأفضل في العالم وجهاز ماك الأفضل في العالم لكن الدمج بينهما لن يحقق هذه النتيجة إذ أننا سنضطر للتنازل عن بعض المواصفات."

 

كما أن كوك لا يعتبر أن حواسيب PC وحواسيب ماك على سوية واحدة حيث أوضح قائلاً :

 

" لم سيقوم أحد ما بشراء حاسوب PC؟ حقاً لم قد تقوم بذلك؟ نحن لا نضع حواسيب ماك وحواسيب PC في مرتبة واحدة."

 

وبالطبع فإن قيام كوك بشكل متكرر بذكر اسم حاسوب Surface Book يثير بعض التساؤلات حول مدى اهتمام ابل بهذا الحاسوب، ومن الجدير بالذكر أن من عادة ابل التقليل من شأن الحواسيب والأجهزة المنافسة قبل أن تقوم بتصميم أجهزة مشابهة في وقت لاحق وقد حصل هذا الأمر في السابق مع جهاز ايباد ميني في عام 2012 ومع هواتف ايفون 6 التي أطلقت العام الماضي.

قد يعجبك ايضا