اسبانيا تسن قوانين جديدة لتنظيم عمليات الترويج للعملات الرقمية

 

أعلنت إسبانيا عن قوانين جديدة لتنظيم الترويج للعملات الرقمية على مواقع التواصل الاجتماعي وفقًا لتقارير رويترز و اعتبارًا من الشهر المقبل ستطلب اللجنة الوطنية لسوق الأوراق المالية الإسبانية (CNMV) من الأشخاص والشركات إخطارها قبل 10 أيام على الأقل من إطلاق حملات ترويجية للعملات الرقمية.

 

 

 تنطبق القوانين على المؤثرين الذين لديهم أكثر من 100 ألف متابع والذين يتم الدفع لهم مقابل ترويج العملات المشفرة – وهي ممارسة تثير النقد وحتى الدعاوى القضائية في جميع أنحاء العالم.

 

 

وفقًا لرويترز ، سيحتاج كل من يروج للعملات الرقمية إلى إرسال  محتوى حملاتهم إلى السلطات الإسبانية ويجب عليهم تضمين تحذيرات حول مخاطر ما يبيعونه و قد تم تصميم القواعد للسماح للسلطات بمراقبة النظام البيئي التسويقي حول أصول التشفير والتأكد من أن الجماهير على دراية بالمخاطر.

 

 

 

العملات المشفرة و وسائل التواصل الاجتماعي مجالين فيهما غموض تنظيمي كبير وقد ثبت أن الجمع بينهما مزعج في بعض الأحيان و في وقت سابق من هذا الشهر رُفعت دعوى قضائية جماعية ضد مجموعة من المشاهير لترويجهم للعملة الرقمية EthereumMax – مما رفع سعرها بشكل كبير قبل أن ينهار مرة أخرى.

 

اقرأ أيضا: ما هي العملات الرقمية

 

القوانين الجديدة لن تمنع المؤثرين من الترويج للعملات الرقمية لكنها ستسمح للدولة بمراقبة ما يتم ترويجه بالضبط.