استراتيجية هواوي الجديدة في عالم تكنولوجيا الأعمال

شارك إريك شو، الرئيس الدوري لشركة “هواوي”، أداء أعمال الشركة في 2020 بالإضافة إلى خمس مبادرات استراتيجية للمضي قدمًا، وكانت هذه المشاركة خلال القمة الثامنة عشرة للمحللين العالميين لهواوي التي حضرها أكثر من 400 ضيف من المحللين والخبراء وقادة الرأي الرئيسيين وممثلي وسائل الإعلام من جميع أنحاء العالم. 

 

وفقاً لما قاله “شو” ستشمل استراتيجية الشركة، تحسين خطتها لتعزيز مرونة الأعمال، وكجزء من هذه الجهود، ستعمل “هواوي” على تعزيز قدراتها البرمجية والاستثمار بشكل أكبر في الأعمال التجارية الأقل اعتمادًا على تقنيات العمليات المتقدمة، وكذلك في مكونات المركبات الذكية.

 

وستشمل الاستراتيجية ايضًا تعظيم قيمة 5G ودمجها في الصناعات المختلفة لدفع تطور الاتصالات المتنقلة، وتوفير تجربة سلسة ومركزة على المستخدم وذكية عبر جميع سيناريوهات المستخدم، إضافة إلى تقليل استهلاك الطاقة لعالم منخفض من الكربون ومعالجة تحديات استمرارية التوريد. 

 

أضاف “شو”:”تعتبر إعادة بناء الثقة واستعادة التعاون عبر سلسلة التوريد العالمية لأشباه الموصلات أمر بالغ الأهمية لإعادة الصناعة إلى المسار الصحيح وسنستمر في العثور على أنفسنا في بيئة عالمية معقدة ومتقلبة”. 

 

تؤمن “هواوي” بالتحديات التي فرضها الوباء، وبقوة التكنولوجيا الرقمية لتقديم حلول جديدة للمشاكل التي يواجهها المستخدمون، ولذلك تواصل الابتكار ودفع التحول الرقمي إلى الأمام مع عملائها وشركائها لجلب الرقمية إلى كل شخص ومنزل ومنظمة من أجل عالم ذكي متصل بالكامل بالإنترنت. 

 

بدأ ويليام شو، مدير مجلس الإدارة ورئيس معهد هواوي للأبحاث الاستراتيجية، خطابه الرئيسي خلال مناقشة التحديات التي ستؤثر على الرفاهية الاجتماعية في العقد المقبل، بما في ذلك زيادة عدد السكان وزيادة استهلاك الطاقة بشكل متزايد، وتابع بنظرة “هواوي” للعالم الذكي في عام  2030، كما ذكر  تسعة تحديات تكنولوجية واتجاهات. 

 

  • تعريف 5.5G لدعم مئات المليارات من أنواع مختلفة من الاتصالات.
  • تطوير البصريات النانوية من أجل زيادة أسية في سعة الألياف.
  • تحسين بروتوكولات الشبكة لتوصيل كل الأشياء.
  • توفير قوة حوسبة متقدمة قوية بما يكفي لدعم العالم الذكي.
  • استخلاص المعرفة من كميات هائلة من البيانات لتحقيق اختراقات في مجال الذكاء الاصطناعي الصناعي.
  • تجاوز بنية فون نيومان لأنظمة تخزين أكثر كثافة 100 مرة.
  • الجمع بين الحوسبة والاستشعار للحصول على تجربة واقعية فائقة متعددة الوسائط.
  • تمكين الناس من إدارة صحتهم بشكل استباقي من خلال المراقبة الذاتية المستمرة للعلامات الحيوية الشخصية.
  • بناء إنترنت ذكي للطاقة لتوليد وتخزين واستهلاك الكهرباء الأكثر مراعاة للبيئة. 

 

قال ويليام شو:”في العقد القادم، يمكننا أن نتوقع رؤية العديد من التحسينات العظيمة في المجتمع، ولتعزيز هذه الجهود، نأمل أن نتكاتف مع مختلف الصناعات والأوساط الأكاديمية ومعاهد البحث ومطوري التطبيقات لمواجهة التحديات العالمية التي تواجه البشرية”.

 

وأضاف”شو”:” خلال رؤية مشتركة، لدينا جميعًا دور نلعبه للمضي قدمًا نحو عالم ذكي في عام 2030″. 

 

اقرأ ايضًا: 

 

هواوي تستثمر مليار دولار في تكنولوجيا السيارات

 

ميزة AppSheet Automation تساعد الشركات على أتمتة الأعمال