“اكتب وصيتك بالصوت والصورة”: أحدث خدمات الفيسبوك

أطلق موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" خدمةً جديدةً تتيح لمستخدميه إرسال وصيتهم الأخيرة مكتوبة أو مصورة بالفيديو لأصدقائهم الثقات، ليعلنوها بعد وفاتهم. وأحدثت تقنية "إف أي داي" التي تعني باللغة العربية "لو متّ" خلافا بين الموقف الشرعي والقانوني حول إمكانية إجازتها أو الاعتراف بها. وتتيح هذه الخاصية التي انطلقت مؤخرا لكل مستخدم تسجيل وصيته الأخيرة مصورة بالفيديو أو مكتوبة، ومن ثم يرسلها لثلاثة أصدقاء ثقات، ويبلغهم بإرسالها، ليتولى هؤلاء الأصدقاء تشغيل صفحته بعد وفاته، حتى يعرف الجميع نبأ الوفاة ويستمروا في تذكره.

وتسمح الخدمة الجديدة التي انضم لصفحتها نحو 4 آلاف شخص للمستخدم، كتابة مدونة أخيرة على موقع "بلوج" أو إعداد رسالة وداع، يتم إرسالها إلى الأصدقاء بعد وفاته بالبريد الإلكتروني. وكانت طالبة سويدية تدعى ليزا جرانجبرج طرحت في إطار رسالة الماجستير الخاصة بها، العام الماضي، فكرة إطلاق خدمة لـ"الفيسبوك" تحمل اسم "وصية الإنترنت"، تقضى بأن يكتب المستخدم نوعا من الوصية لكيفية إجراء تغييرات على صفحته على المواقع الاجتماعية؛ مثل "تويتر" و"فيسبوك"، بعد وفاته وإلى من يعهد بذلك.