الإنترنت الفضائي من SpaceX يصل إلى 10 آلاف مستخدم حتى الآن

ضمن تقديمها لطلب جديد إلى هيئة الاتصالات الفدرالية الأمريكية، كشفت شركة SpaceX عن العديد من التفاصيل الجديدة حول خدمة الإنترنت الفضائي الخاصة بها: Starlink، حيث دخلت الخدمة فترة التجربة الأولية المغلقة خلال عام 2020 الماضي، ويبدو أنها قد وصلت إلى أكثر من 10 آلاف مستخدم فعال لها منذ الآن.

 

توفر الخدمة خلال الفترة التجريبية الحالية سرعات إنترنت تحوم حول 100Mbps للتحميل وتكلف 99 دولاراً شهرياً بالإضافة إلى تكلفة أولية هي 499 دولاراً للحصول على جهاز الاستقبال الخاص للإنترنت الفضائي. وحتى الآن يبدو أن الأمور تسير تماماً كما هو مخطط له مع ردود فعل جيدة من المستخدمين (حالياً لا تزال الخدمة محصورة بالولايات المتحدة فقط) وبالأخص مع التزايد المستمر للأقمار الصناعية التابعة للشبكة والتي تجاوزت 1000 قمر صناعي في المدار حول الأرض.

 


مواضيع قد تهمك:


 

بالإضافة لعدد المستخدمين الفعالين، فقد كشف طلب الشركة عن تفاصيل جديدة لما تخطط الشركة لفعله مستقبلاً، حيث سيكون هناك خدمات للاتصال عبر الإنترنت (VoIP) بالإضافة للقدرة على الاتصال مع الطوارئ مما سيضيف ميزة مهمة جداً وبالأخص كون الإنترنت الفضائي لن يتأثر بالكوارث الطبيعي المدمرة للشبكات التقليدية مثل الفيضانات أو الأعاصير أو الزلازل. ومن الممكن أن يحمل المستقبل خيارات أرخص لمستخدمي الإنترنت الفضائي من الشركة في الواقع.

 

يذكر أن تغطية شبكة Starlink الحالية لا تزال محدودة نسبياً، فمع أنها متاحة في أمريكا الشمالية بفضل تركيز الأقمار الصناعية المطلقة حالياً على تلك المنطقة، فالخدمة تحتاج لبعض الوقت قبل أن تحقق الوصول العالمي المطلوب وبالأخص مع كون عدد الأقمار الصناعية المطلقة حالياً ليس سوى جزء صغير من العدد الكامل المخطط إطلاقه مستقبلاً للتوسع بشكل عالمي.