التكنولوجيا الزراعية هي الحل الآن، ولا بديل عنها في المزراع

عام 2020 كان نقطة تحول في قطاع الزراعة. أدى الوباء إلى تسريع التحول الذي كان جاريًا بالفعل لنشر الأتمتة في الزراعة. ويبدو أن أصحاب رؤوس الأموال متحمسون بشأن تطوير التكنولوجيا الزراعية. إذ في عام 2020، تم استثمار 6.1 مليار دولار في الشركات الناشئة في مجال التكنولوجيا الزراعية في الولايات المتحدة، بزيادة 60٪ عن عام 2019. وهو تحول مذهل، حيث في عام 2010، بلغ إجمالي استثمار رأس المال في الشركات الناشئة في مجال التكنولوجيا الزراعية في الولايات المتحدة 322 مليون دولار فقط.

 

 

في الحقيقة، غير الوباء العديد من القطاعات إلى الأبد والزراعة ليست استثناء. إذ مع محطات المعالجة المتوقفة عن العمل، واضطرابات سلسلة التوريد، وتفشي مرض كوفيد بين العمال الذي أدى إلى تقليص قوة العمل التي تعاني بالفعل من ضائقة، واجه المزارعون تحديات غير مسبوقة.  وأدركوا بسرعة أن بعض هذه المشاكل يمكن حلها عن طريق الأتمتة. رأى رواد الأعمال النشطون بالفعل إمكانية تطبيق التكنولوجيا الزراعية، كما رأوا فرصة لتطبيق الابتكار على التحديات الزراعية طويلة الأمد.


إقرأ ايضًا:

تقنية جديدة لزراعة البذور باستخدام الدّرونز بسرعة هائلة

جهاز يتواصل مع النباتات ويسألها خلال أقطاب كهربائية

كيفية استخدام الذكاء الاصطناعي في مجال التحسين من جودة الغذاء


أما الشركات، فقد استغلت تطبيق التكنولوجيا الزراعية أكبر استغلال. كما كانت أكبر المستفيدين من المستويات القياسية لتمويل رأس المال الاستثماري في العام الماضي. إذ جمعت شركة Bowery مؤخرًا 300 مليون دولار من التمويل الإضافي للمشاريع الزراعية وتقدر قيمتها الآن بـ 2.3 مليار دولار. في حين أعلنت شركة AeroFarming مؤخرًا عن خطط للاكتتاب العام تقدر الشركة بمبلغ 1.2 مليار دولار. أما بالنسبة لشركة Plenty فقد جمعت أكثر من 500 مليون دولار من التمويل الاستثماري.  بينما أصبحت شركة مزارع الطماطم AppHarvest شركة عامة في فبراير وتقدر قيمتها الآن بأكثر من 1.7 مليار دولار، على الرغم من التقلبات الأخيرة في أسعار الأسهم.

 

 

حتى تثبت أي شركة زراعية جدارتها، يجب أن تحل مشكلة كبيرة في مجالها، وأن تفعل ذلك بطريقة توفر للمزارعين الكثير من الوقت و / أو المال. في حين أن الشركات المصنعة قد تكون سعيدة بنشر الروبوتات في المزارع  للتحسين التدريجي في عمل المزارعين. فالأعشاب الضارة، على سبيل المثال، مشكلة كبيرة للمزارعين، واعتادوا بالسابق على حلها أو اقتلاعها باستخدام المبيدات الحشرية، وهي طريقة خطيرة في حقيقة الأمر. لكن، اليوم ظهر عدد من الشركات لمعالجة هذه المشكلة باستخدام التكنولوجيا الزراعية، وذلك بمزيج من الذكاء الاصطناعي، والروبوتات لتحديد وإزالة الأعشاب الضارة في الحقول. فمثلًا، تخطو شركة Bear Flag Robotics خطوات كبيرة في مجال المركبات الزراعية الآلية، حيث تقوم ببناء الجرارات الآلية التي تراقب بذكاء الحقول الكبيرة وتنفذها. و Burro هي شركة رائدة في روبوتات نقل المحاصيل، مع مركباتها المستقلة المستخدمة لنقل الفاكهة والخضروات المقطوفة من الحقل إلى مراكز المعالجة.