البنتاغون يؤسس وحدة للتحقيق في الأجسام الطائرة المجهولة (UFOs)

الأجسام الطائرة المجهولة (UFOs) هو مصطلح اشتهر على مدار سنوات ويدّل نوعًا ما على مُشاهدات الأجسام الغريبة التي يُعتقد أن لهذا علاقة بالفضاء والفضائيين! وعلى ما يبدو فإن وزارة الدفاع الأميركية تأخذ الأمر على محمل الجد.

 

فقد كشف تقرير مؤخرًا عن تأسيس البنتاغون وحدة مهام جديدة للتحقيق في مشاهدات الأجسام الطائرة المجهولة التي رصدتها الطائرات العسكرية الأميركية في عدّة مناسبات.

 

اقرأ أيضًا » عطر برائحة الفضاء سيصدر قريباً نتيجة تعاون بين NASA وصانع عطور

 

وأطلقت الوزارة اسم “فرقة العمل المعنية بالظواهر الجوية غير المُحددة” UAPTF على وحدة المهام الجديدة وتواصل الجهود التي بدأت في السنوات الأخيرة للتحقيق في الحوادث الجوية التي شهدتها قوات الجيش الأميركي ولا يوجد لها تفسير. وتتمثل المهمة الرئيسية للفريق في تصنيف المشاهدات الجوية التي يمكن أن تشكّل تهديدًا للأمن القومي الأميركي.

 

وستعمل فرقة الأجسام الطائرة المجهولة الجديدة تحت إشراف البحرية الأميركية وتُمثّل أمام مكتب وكيل وزارة الدفاع للاستخبارات والأمن، خصوصًا وأن القوات البحرية لها تجارب سابقة مع ظواهر جوية غير معروفة.

 

اقرأ أيضًا » حضّر نفسك لرحلة سياحة فضائية مع سبيس اكس في 2021

 

جدير بالذكر أنّ هذه الأجسام الطائرة المجهولة التي تثير الذعر كلما ذُكرت يُمكن أن تكون مجرد طائرات بدون طيار، وفي أبريل الماضي كشف البنتاغون عن ثلاثة مقاطع فيديو لأجسام من هذا النوع تم التقاطها بواسطة البحرية الأميركية، وفي اثنين منها يُعلّق أفراد البحرية على سرعة هذه الأجسام وحركتها الغريبة.