هل الترقية إلى الجيل القادم من أجهزة ألعاب Xbox قرار حكيم حقاً؟

بعد أيام فقط من الآن سيبدأ بيع الجيل القادم من أجهزة ألعاب Xbox والتي ستتضمن كلاً من جهازي Series X المصمم ليقدم أعلى مستويات الأداء المتاحة حالياً، وSeries S المصمم كإصدار أرخص لكن ذا مواصفات أدنى وأضعف من شقيقه. لكن وعلى عكس أي جيل سابق من أجهزة الألعاب لا تبدو الحاجة إلى الترقية واضحة حقاً هذه المرة حيث أن هناك دوافع الترقية المعتادة من جهة، ومقابلها بعض الأسباب التي قد تجعل البقاء مع جهاز ألعاب Xbox One فكرة أفضل ربما.

 

في هذا الموضوع سنقيم الأمر وفق عدة عوامل، حيث سنذكر الأمور التي قد تريد الترقية لأجلها أولاً، ومن ثم سنتناول النواحي التي ربما تجعلك تعيد التفكير بالأمر وربما توفر مالك للفترة القريبة على الأقل مع تأجيل الترقية إلى وقت لاحق.

 

ما الذي يجعل الترقية إلى أجهزة Xbox الجديدة أمراً يستحق العناء؟

 

هل الترقية إلى الجيل القادم من أجهزة ألعاب Xbox قرار حكيم حقاً؟ هل الترقية إلى الجيل القادم من أجهزة ألعاب Xbox قرار حكيم حقاً؟

 

بالطبع ومع كونها أجهزة ألعاب الجيل الجديد، فمن الواضح أن كلاً من Xbox Series X وSeries S يمتلكان مواصفات وميزات لصالحهما مقارنة بجيل أجهزة ألعاب Xbox One، وهنا بعضها:

 

الحصول على دقة أعلى ومعدل إطارات أفضل

 

لعل واحدة من أهم النقاط التي تم التركيز عليها في تسويق أجهزة Xbox الجديدة هي أنها تدعم خيارات دقة تصل حتى 4K بالإضافة إلى دعم تشغيل الألعاب بمعدل 120 إطاراً بالثانية مما يعد تحسيناً كبيراً مقارنة بالسابق. حيث سيدعم إصدار Series X أعلى خيارات الدقة ومعدل التحديث في جميع الألعاب، فيما سيكون الأمر مختلفاً في Series S ذي القوة الأدنى والذي سيعتمد دقة 1440p بشكل أساسي مع بعض الألعاب بدقة 4K فقط.

 

اقرأ أيضاً: مقارنة مواصفات PS5 مع Xbox Series X

 

جودة أعلى للرسوميات حتى في الألعاب القديمة

 

بالإضافة إلى الادعاءات المسبقة من مايكروسوفت، فقد أثبتت التجارب والمراجعات الأخيرة أن أجهزة Xbox الجديدة تضيف جودة أعلى للألعاب من العديد من النواحي، حيث هناك تحسينات يدوية يقدمها المطورون لبعض الألعاب لتحصل على تفاصيل أفضل، كما أن جهاز الألعاب نفسه قادر على إضافة تأثيرات أفضل لعرض المدى الديناميكي العالي (HDR) وجعل تجربة اللعب أفضل من أي وقت مضى.

 

هذه الأمور لن تكون حصرية للألعاب التي تشتريها لأجهزة Xbox الجديدة فقط، بل أن التحسينات تشمل جميع الألعاب المدعومة والتي ستتضمن كامل مكتبة Xbox One والجزء الأكبر من ألعاب كل من Xbox 360 وXbox الأصلي حتى. أي أن اللاعبين الأوفياء سيمتلكون مكتبة فورية من عشرات الألعاب على الأقل بمجرد الحصول على جهاز الألعاب الجديد.

 

اقرأ أيضاً: منصة Xbox Series X بها ميزة فريدة تساعدك على توفير المساحة التخزينية

 

سرعة إقلاع وتشغيل ألعاب أكبر

 

بالإضافة لجعل الأداء أفضل من حيث المعالجة ومعالجة الرسوميات، فقد كانت واحدة من النواحي المهمة في الجيل الجديد من أجهزة الألعاب هي استخدام وحدات تخزين بسرعات أعلى بكثير ومن نوع SSD بدلاً من الأقراص الصلبة البطيئة. بالنتيجة يمكنك توقع إقلاع الجهاز وتشغيل الألعاب وبدء اللعب خلال ثوانٍ فقط، وتظهر المراجعات أن شاشات التحميل التي كانت تحتاج لأوقات تتجاوز دقيقة ونصف سابقاً بلم تعد تدوم سوى بضعة ثوانٍ فقط على الأجهزة الجديدة.

 

هذا الفرق نسبي بالطبع حسب اهتمامك بالسرعة، لكن بمجرد تجربة السرعات العالية الحالية لن تتمكن من العودة إلى السابق أبداً لأنها ستبدو بطيئة بشكل لا يحتمل.

 

استئناف لعب أسرع وأفضل

 

بينما الميزات الأخرى مشتركة مع PS5 المنافس، فقد قدم الجيل الجديد من Xbox ميزة هامة للغاية ومفيدة: استئناف اللعب المباشر. حيث أنك لن تحتاج لإعادة فتح ألعابك المفضلة في كل مرة تريد لعبها، بل يمكنك إبقاؤها في حالة معلقة لأربعة ألعاب معاً حتى، وضمن حالة التعليق يمكنك العودة إلى اللعبة في أي وقت تريده بمجرد ضغطة زر فقط ودون عناء.

 

اقرأ أيضاً: أجهزة Xbox Series S لا تتضمن سوى 364GB من مساحة التخزين للألعاب

 

لماذا قد يكون التمسك بجهاز ألعاب Xbox الحالي فكرة جيدة؟

 

بالطبع فصرف المال دون فائدة ليس أمراً مفضلاً للكثيرين، وفي حالة الترقية إلى Xbox Series S أو Series X هناك تضييع ممكن للمال في الواقع بسبب غياب واحدة من أهم الأمور التي يريدها اللاعبون: الألعاب الحصرية. حيث أن أية ألعاب ستصدر على أجهزة Xbox الجديدة ستكون متاحة على الحواسيب من جهة، وطوال عامين أيضاً ستكون أي لعبة لأجهزة Xbox الجديدة ملزمة بدعم أجهزة Xbox One من الجيل الحالي.

 

باختصار وإن كنت تمتلك جهاز ألعاب Xbox One من أحد الإصدارات، ستستفيد من أية ألعاب جديدة طوال العامين التاليين دون الحاجة إلى الترقية حالياً بل ستتمكن من الاستمرار باللعب وتجربة الألعاب الجديدة كما هو معتاد.

 

إن كنت تريد السرعة وخيارات الدقة الأعلى (التي لن تفيدك إن لم تمتلك شاشة تدعمها) والجودة الأفضل فالترقية مناسب لك بالطبع، لكن إن كنت راضياً عن أداء جهاز ألعابك الحالي وتهتم للألعاب الجديدة والحصرية فقط (كما معظم اللاعبين) فقد يكون من الأفضل أن تستمر باستخدام جهازك الحالي وتؤجل الترقية حتى وقت لاحق وبسعر أرخص على الأرجح.

قد يعجبك ايضا