الحكومة التركية تهدد بحجب تويتر في البلاد

هددت الحكومة التركية بالأمس أن تقوم بحجب تويتر في البلاد، وذلك بعض تسريب بعض الوثائق الحكومية على الشبكات الاجتماعية. وكانت أحد الصحف اليسارية في تركيا قامت بطرح مستندات تتعلق بالشرطة العسكرية وغارة نُفذت على شاحنات المخابرات التركية التي كانت مسافرة إلى سوريا العام الماضي.

 

وتقول الحكومة التركية أن نشر هذه المعلومات ينتهك الأمن القومي للبلاد، وطلبت تركيا من الشبكات الاجتماعية مثل تويتر وفيسبوك وغيرها من الشبكات الأخرى إزالة المعلومات من على صفحاتها.

 

وبالفعل، امتثلت الشركات مثل تويتر وفيسبوك وغيرها لطلبات الحكومة، إلا أن صحيفة أخرى وبعض مستخدمي تويتر قاموا مرة أخرى بإعادة نشر المعلومات على موقع التدوين المُصغر، والذي أدى إلى طلب الحكومة بحجب الصحيفة الأخرى، ولكن تويتر رفضت حظر حساب الصحيفة الثانية، على الرغم من حذفها بعض التغريدات المحددة – مما أدى لغضب الحكومة التركية وتهديدها بحجب تويتر من البلاد.

 

جدير بالذكر أنه في مارس من العام الماضي، قامت الحكومة التركية بمنع الوصول إلى تويتر ويوتيوب، هذا وتمت إزالة الحظر المفروض على تويتر بعدها ببضعة أسابيع، في حين استمر حظر يوتيوب لعدة شهور.

 

هذا ولم يتضح حتى الآن قرار الحكومة التركية النهائية بشأن الموضوع، وهل استجابت تويتر لتهديدات تركيا وحجبت حساب الصحيفة والتغريدات المطلوبة أم لا. ولكننا سوف نواليكم بآخر التطورات أول بأول.

 

قد يعجبك ايضا
تعليقات