كل ما تحتاج لمعرفته عن ميزة الرسائل ذاتية الاختفاء في واتسأب

قام تطبيق واتسأب بتفعيل واحدة من أهم الميزات مؤخراً: الرسائل ذاتية الاختفاء. حيث أن منصة التراسل الشهيرة أتت متأخرة للغاية إلى مجال الخصوصية هذا والسماح للمستخدمين بجعل الرسائل موقوتة مع حذف تلقائي سواء في المحادثات الخاصة أو في محادثات المجموعات أيضاً. لكن ومع تفعيل الميزة بات مستخدمو التطبيق قادرين على الحصول على المزيد من الخصوصية لمحادثاتهم دون القلق من كونها قد تخزن للأبد عند الطرف الثاني.

 

في هذا الموضوع سنتناول طريقة تفعيل الرسائل ذاتية الاختفاء في واتساب، كما سنجيب على بعض الأسئلة المتعلقة بالأمر وكيف من الممكن أن يؤثر على استخدامك للتطبيق بحيث تبقى مدركاً لما يحدث لمحادثاتك وإن كانت الرسائل التي سترسلها ستبقى أم تزول بعد أسبوع من الزمن.

 

كيف تفعل ميزة الرسائل ذاتية الإزالة في واتسأب؟

 

كل ما تحتاج لمعرفته عن ميزة الرسائل ذاتية الاختفاء في واتسأب

 

أولاً وقبل أي خطوة أخرى من المهم أن تقوم بتحديث تطبيق واتسأب إلى أحدث نسخة متاحة من متجر التطبيقات الرسمي، حيث أن الميزة لن تعمل إلا مع النسخ الأخيرة من التطبيق فقط، لذا قد تعاني من مشاكل في الفترة الأولى إن كنت تتواصل مع أشخاص يمتلكون نسخاً قديمة من التطبيق.

 

بعد التحديث، أدخل إلى أية محادثة تريدها، ومن ثم اضغط أعلى الشاشة لفتح معلومات حساب الشخص أو المجموعة التي تتحدث ضمنها، وهناك يجب أن تجد خيار “الرسائل ذاتية الإزالة” (Disappearing Messages) وتضغط عليه، وضمنه ستجد خياراً لتفعيل أو إيقاف الميزة، حيث يمكنك تفعيلها أو إيقافها في أي وقت تريده، لكن في المجموعات يحتاج الأمر إلى مشرف المجموعة لتنفيذه ولا يستطيع الأعضاء العاديون تفعيل الميزة.

 

عند التفعيل، ستبقى الرسائل المرسلة كما هي في الفترة الأولى، لكنها ستزول بشكل تلقائي من الطرفين بعد مرور 7 أيام من إرسالها. لكن من المهم التنويه إلى أن هذا لا يعني أن ما ترسله بأمان حقاً، بل أن الأمر عادة ما يتطلب اتفاق الطرفين على كون المحادثة معدة للحذف مستقبلاً لضمان عدم قيام أحدهما بالاحتفاظ بالرسائل المعدة للحذف دون إذن.

 

أسئلة وأجوبة حول ميزة الرسائل ذاتية الإزالة في واتسأب

 

مع كون الميزة لا تزال جديدة ومتعلقة بالخصوصية إلى حد بعيد، فمن المهم أن يكون كل مستخدم مدركاً تماماً لما يمكن أن تفعله هذه الميزة والأمور التي لا يمكن فعلها، لذا جمعنا أهم الأسئلة التي قد تخطر ببالك كمستخدم للميزة لنجيب عليها هنا:

 

ما هي الرسائل التي ستتأثر عند تفعيل ميزة الرسائل ذاتية الإزالة؟

 

عند تفعيل الميزة لن يشمل الأمر أية رسائل قديمة مرسلة مسبقاً في المحادثة، بل أنها ستبقى لدى الطرفين دون تغيير. فقد الرسائل التي ترسل بعد تفعيل الميزة ستتأثر بها، وعندما تقوم بإيقاف الميزة لاحقاً، ستزال الرسائل التي أرسلت خلال فترة التفعيل فقط، فيما أن الرسائل التي ترسل بعدها ستستمر كما هو معتاد.

 

اقرأ أيضاً: طريقة تحويل واتساب للوضع الليلي على اندرويد وiOS

 

من يستطيع تفعيل ميزة الرسائل ذاتية الإزالة؟

 

في المحادثات الشخصية، سيكون أي من طرفي المحادثة قادراً على تفعيل أو إيقاف ميزة الرسائل ذاتية الإزالة بأي وقت، حيث أن الميزة تشمل الرسائل المرسلة من الطرفين خلال فترة التفعيل وليست حكراً على طرف واحد فقط. وعندما يتم تفعيل الميزة أو إيقافها سيظهر إشعار صغير أسفل المحادثة لإبلاغ المشاركين بها بأن الميزة قد تعرضت للتفعيل أو الإيقاف، وعندما تكون الميزة فعالة يظهر بجانب صورة المحادثة رمز ساعة صغير للتذكير بأن أي رسائل ضمنها ستزال لاحقاً.

 

في مجموعات المحادثة الأمر مشابه للغاية في الواقع من حيث الإشعار ورمز الساعة، لكن الفرق هنا هو أن المشتركين العاديين لا يمتلكون صلاحية تفعيل أو إيقاف الميزة، بل أن ذلك حصري للمدراء والمسؤولين في المجموعة فقط.

 

ماذا سيحدث للرسائل المعاد إرسالها؟

 

في حال قام أحد أطراف المحادثة بتقديم الرسائل المرسلة ضمنها وإعادة توجيهها إلى محادثة أخرى، فالرسائل المقدمة ستبقى كما هي دون حذفها بعد أسبوع من الزمن، فيما أن الرسائل الأصلية ستتعرض للحذف. لذا ومن حيث المبدأ لن تكون رسائلك بأمان حقاً حتى ولو كانت معدة للحذف، بل يمكن أن تبقى لكن بشكل آخر.

 

ماذا عن إصدارات واتسأب المعدلة؟

 

هناك العديد من البرامج غير الرسمية لتشغيل واتسأب اليوم، حيث عادة ما تكون نسخاً من التطبيق تم تعديلها للحصول على ميزات إضافية مختلفة، وهنا تبدأ المشاكل بالظهور حيث أن إصدار تطبيقات معدلة تحتفظ بالرسائل المحذوفة يبدو كأمر لا مفر منه، وبشكل أو بآخر لن تكون ميزة الرسائل ذاتية الاختفاء مفيدة حقاً مع كون تطبيقات واتسأب المعدلة منتشرة للغاية وقد يكون طرف المحادثة الثاني يستخدمها.

 

ماذا عن لقطات الشاشة؟

 

ربما تكون هذه الناحية واحدة من أكثر الأمور المخيبة هنا، حيث أن التطبيق لن يمنع التقاط صور الشاشة للمحادثات المعدة للحذف، ولن يرسل إشعاراً للطرف الثاني حتى. بالتالي ستكون هذه الميزة دون قيمة حقيقية للمحادثات السرية في حال كنت لا تثق بالطرف الآخر بشكل كامل، إذ يمكن توثيق كل شيء بلقطات شاشة دون علمك.

 

اقرأ أيضاً: إرسال المال عبر واتساب بدأ بالوصول إلى المستخدمين، لكن ليس عالمياً بعد

 

كيف تبدو ميزة الرسائل ذاتية الاختفاء في واتساب مقابل خدمات التراسل الأخرى؟

 

للأسف وبالإضافة إلى كونها متأخرة للغاية، فميزة الرسائل ذاتية الاختفاء في واتساب محدودة جداً وضعيفة مقارنة بأي من المنافسين الآخرين، إذ أن خواص الرسائل ذاتية التدمير والمحادثات السرية في التطبيقات الأخرى تقدم ميزات أمان أفضل مثل تحديد وقت معين لحذف الرسائل بدلاً من أسبوع بالإضافة إلى منع تقديمها أو أخذ لقطات شاشة لها.

 

من حيث المبدأ لا تقدم ميزة الرسائل ذاتية الاختفاء في واتساب أي إضافة حقيقية للخصوصية، ومع أنها قد تجعل البعض أكثر اطمئناناً تجاه خصوصيتهم ففائدتها محصورة جداً بمن تثق تماماً بأنهم لن يحتفظوا بالرسائل بطريقة أخرى، أما خارج هذا المجال الضيق جداً فالميزة ظاهرية أكثر من كونها عملية.

قد يعجبك ايضا