الروبوتات تستبدل القوى العاملة في الولايات المتحدة بحلول عام 2021

أثار تقرير أطلق في الأيام الماضية جدلا كبيرا في الولايات المتحدة، حيث أكد التقرير على أنه بحلول عام 2021، سوف يتم استبدال 6% من القوى العاملة في الولايات المتحدة بالروبوت، أعد التقرير محلل يدعى براين هوبكنز، وتحدث في التقرير عن التغييرات المقبلة التي يجب أن يبحث عنها رجال الأعمال لضمان استمرارية نجاحهم، التشغيل الآلي اعتبره براين من العوامل الرئيسية لذلك.

 

يقول هوبكنز: “بحلول عام 2021، سوف تبدأ موجة المد المدمرة، حيث أن التكنولوجيا سوف تحل محل القوى البشرية، وسيكون هذا التغيير فعالا أكثر في مجالات النقل، الخدمات اللوجستية، خدمة العملاء والخدمات الاستهلاكية.

 

مثلما نرى حاليا، تأثير السيارات ذاتية القيادة على العمالة واضح تقريبا، ومع مرور الوقت سيصبح ملايين من سائقي الشاحنات عاطلين عن العمل إذا انتشرت المركبات ذاتية القيادة، حيث أن عدد قليل منها فقط منتشر حاليا، الروبوتات أثبتت كفاءة كبيرة أيضا في مجال خدمة العملاء والتعامل بكفاءة مع البشر، وذلك يمكن أن يتطور ويستمر.

 

وقال أندي ستيرن الرئيس السابق للاتحاد الدولي لموظفي الخدمة لصحيفة الجارديان، أن هذا التحول سوف يؤثر على حياة كثير من الناس، حيث أن ستة بالمائة هي نسبة ضخمة للغاية، إيجاد فرص العمل في الوقت الحالي يعد شيئا صعبا، بحلول ذلك الوقت، العثور على فرصة عمل مناسبة سوف يكون حلما بالنسبة للكثيرين، بحلول ذلك الوقت سيكون علينا العثور على حلول جذرية لمشكلة الكفاءة، لأن التغيير الجذري قادم سواء أحببنا ذلك أم لا.

 

قد يعجبك ايضا