الرياضات الإلكترونية تتحوّل رقميًا بالكامل بسبب فيروس كورونا

  • الرياضات الإلكترونية تتحوّل رقميًا بالكامل وتلغي كافة أحداثها المُخطط لها في الشهور القادمة، لتنعقد فعالياتها القادمة بدون جمهور.
  • يأتي هذا التحرّك بعد تفشّي فيروس كورونا الجديد في المزيد من الدول حول العالم، وخاصةً في أوروبا التي تُعاني بشدة من انتشار المرض COVID-19.
  • التحوّل الرقمي الكامل في الرياضات الإلكترونية لا يُقلل من جمهورها، بل على العكس تمامًا، تُعد واحدة من القطاعات القليلة التي تستفيد من تواجد الناس في المنزل.

 

مع الانتشار السريع لوباء فيروس كورونا الجديد حول العالم، اضطرت الشركات المُنظمة للعديد من الأحداث والفعاليات إلى إلغائها، وحتى الرياضات الإلكترونية كذلك، حيث ألغت Blizzard أحداثها التي كان مُخطط انعقادها في الصين آخر شهر يناير الماضي، كما تم إلغاء جميع منافسات لعبة Overwatch في 12 مارس، وتقرر إلغاء معرض E3 الشهير في نفس اليوم، لحماية الجمهور من المحبين للرياضات الإلكترونية والذين عادةً ما يجتمعون بالآلاف لمتابعة أبطالهم المُفضّلين.

 

والآن يبدو أن قطاع الرياضات الإلكترونية بأكمله سوف يتحول إلى العالم الافتراضي ويلغي جميع الأحداث والفعاليات التي يجتمع فيها الناس، أيًا كان حجم هذه التجمعات، ويأتي هذا القرار موافقًا للتوجيهات الأخيرة من منظمة الصحة العالمية ومُختلف الهيئات والحكومات حول العالم، التي توصي بضرورة البقاء في المنزل وعدم الخروج منه إلّا للضرورة القصوى، وتطبيق العزل الاجتماعي.

 

جدير بالذكر أنّ الرياضات الإلكترونية تتمحور أصلًا حول التواجد الافتراضي، على عكس الرياضات الأخرى ككرة القدم التي أوقفت جميع نشاطاتها حول العالم تقريبًا، وبالتالي يسهل عليها تطبيق مثل هذه القرارات.

 

قد يكون هذا القرار مؤلمًا بالنسبة للأشخاص العاملين في تنظيم هذه الفعاليات، لكن وفقًا لخبراء في الرياضات الإلكترونية، يُمكن لهذا التحوّل الكامل أن يساعد في نمو الرياضة بشكل دائم، خاصةً وأن جميع جوانب الحياة أصبحت تتحول رقميًا في الآونة الأخيرة، مع توجه الناس إلى العمل من المنزل بصورة كاملة.

 

الرياضات الإلكترونية تتحوّل رقميًا بالكامل بسبب فيروس كورونا 1

 

تعليقًا على الأخبار، قالت آن هاند الرئيس التنفيذي في Super League Gaming إن الوضع مأساوي على نطاق عالمي، وليس هناك من يرغب بأن يُنظر إليه على أنّه يستغل هذا الوضع. لكن بهدف الحفاظ على الوظائف الحالية وخلق وظائف جديدة، يجب للرياضات الإلكترونية تنفيذ هذا التحوّل.

 

جدير بالذكر أنّ مجتمع Minehut في Super League Gaming نما من 3,000 مستخدم إلى 13,800 مستخدم في نفس اللحظة في آخر ثلاثة أيام، ويتجاوز عدد مشاهدي صفحات المنتدى أكثر من 500,000 يوميًا خلال الأيام الأربعة الماضية، مقارنةً بحوالي 150,000 مُشاهد يوميًا في فبراير.

 

الرياضات الإلكترونية ليس الوحيدة التي ستستفيد من هذا الوضع الجديد من البقاء داخل المنزل، فخدمات البث المباشر مثل نتفلكس ومواقع الفيديو مثل يوتيوب شهدت هي الأخرى زيادة في المستخدمين والمشتركين، مما أجبرها على تخفيض دقة مقاطعها بعض الشيء للحفاظ على البنية التحتية للإنترنت.

قد يعجبك ايضا
تعليقات