الصين تطلق أول قمر صناعي في العالم لاختبار اتصالات 6G

أطلقت الصين ما تدعي أنه أول قمر صناعي 6G في العالم إلى الفضاء من أجل اختبار نطاقات طيف جديدة ستُستخدم لتشغيل الشبكات في المستقبل، ولا يزال تطوير شبكة الـ6G   في مرحلة مبكرة جداً ولا يزال من غير الواضح ما هي تقنيات الشبكة التي ستشكل معياراً تجارياً وما هي حالات الاستخدام التي ستظهر، هذا يعني أن القمر الصناعي سيحتوي على القليل من “تقنية الـ 6G”، ومع ذلك لا زال هناك إجماع على أن إضافة ذكاء متكامل وطيف جديد سيوفر سرعات وقدرات عالية وزمن انتقال.

 

وقالت تقارير إعلامية أن القمر الصناعي 6G كان من بين ثلاثة أقمار صناعية صينية أُطلقت بنجاح في المدار الخارجي، إلى جانب 10 أقمار صناعية تجارية للاستشعار عن بعد طورتها شركة ساتيلوجيك الأرجنتينية.

 

وسيتم استخدام هذا القمر الصناعي للتحقق من أداء تقنية 6G في الفضاء حيث سيتم توسيع نطاق التردد 6G من تردد موجة 5G ملم إلى تردد التيراهيرتز، وقال شو يانغ شنغ، الأكاديمي في الأكاديمية الصينية للهندسة، أن هذا القمر الصناعي هو أول اختبار تقني لتطبيق تيراهيرتز للاتصالات في الفضاء، من المتوقع أن تكون هذه التقنية أسرع بـ 100 مرة من تقنية الـ5G، مما يتيح نقلًا بلا خسارة في الفضاء لتحقيق اتصالات بعيدة المدى مع خرج طاقة أصغر، وأشار لو تشوان رئيس معهد UESTC لتكنولوجيا صناعة الأقمار الصناعية إلى أن هذه التكنولوجيا تسمح باستخدام التيراهيرتز على نطاق واسع في الإنترنت عبر الأقمار الصناعية.

 

وكشف “لو” أن القمر الصناعي يحمل نظام تحميل ضوئي للاستشعار عن بعد لرصد كوارث المحاصيل ومنع حرائق الغابات وفحص موارد الغابات ومراقبة الحفاظ على المياه والفيضانات الجبلية بالإضافة إلى توفير صور وبيانات الأقمار الصناعية الوفيرة.

 

 ووفقاً لمجلة تشاينا ديلي، قالت أن تقنية 6G لا تزال في مهدها ويجب أن تتغلب على العديد من العقبات التقنية في البحث الأساسي وتصميم الأجهزة وتأثيرها البيئي قبل أن تصبح التكنولوجيا متاحة تجارياً، وفقاً لورقة بيضاء نشرتها جامعة أولو الفنلندية.

قد يعجبك ايضا