بعد الاشتراكات المدفوعة، الآن دور المتابعة الخارقة على تويتر لكن الاستفادة مشروطة

بعد سنوات عديدة من مبدأ العمل القائم على الخدمات المجانية المدعومة بالإعلانات، من الواضح أن تويتر مستعد لتغيير عمله. حيث بدأت المنصة مؤخراً باختبار ميزة Twitter Blue التي تقدم ميزات خاصة للمستخدمين الذين يدفعون اشتراكاً شهرياً للمنصة. والآن تسربت تفاصيل إضافية عن ميزة جديدة ستقدمها المنصة: المتابعة الخارقة للمستخدمين الآخرين على المنصة. حيث أن هذه الميزة هي إصدار مدفوع من المتابعة العادية لكن مع ميزات إضافية.

 

كانت الشركة قد لمحت لميزة مشابهة منذ مطلع العام الجاري، لكن الآن بات هناك المزيد من التفاصيل المعروفة من التسرييات. حيث بات من المؤكد أن الميزة قادمة وستركز على صانعي المحتوى لتسمح لهم بجني المال من المنصة مباشرة. وبالنسبة لكون تويتر هي واحدة من آخر الأماكن التي تقدم خيارات ربحية لصانعي المحتوى فالأمر متوقع.

 

فكرة المتابعة الخارقة بسيطة للغاية: مقابل سعر محدد تدفعه لصانع المحتوى كل شهر يمكنك الوصول إلى بعض الميزات الإضافية. حيث أن الميزات الإضافية المقترحة تتضمن أموراً عديدة مثل:

 

  • إشارات خاصة لمستخدمي المتابعة الخارقة على أنهم داعمون.
  • محتوى حصري وتغريدات لا تظهر سوى للمتابعين الخارقين فقط.
  • خيارات تواصل ونقاش أكبر ووصول إلى مجموعات حصرية للداعمين.

 

ستكون هذه الميزات مفيدة للغاية لصانعي المحتوى وبالأخص الفنانين الذين ينشرون ما ينتجونه على تويتر. فهي تتيح المزيد من التفاعل مع الجمهور في الواقع وتغني عن المنصات المستقلة للأمر مثل باتريون. لكن بالطبع لن يكون التحول إلى صانع محتوى متاحاً للجميع، بل أن من يريدون الحصول على مال المتابعة الخارقة يحتاجون لشروط مسبقة. حالياً يبدو أن هذه الشروط الأولية هي:

 

  • المستخدم قد أتم 18 عاماً من عمره.
  • أن يكون قد نشر 25 تغريدة على الأقل في الشهر الماضي.
  • أن يمتلك 10 آلاف متابع على الأقل.

 

بالنسبة للشرطين الأولين فالأمر ليس مشكلة لأحد حقاً، لكن الشرط الثالث سيضح حداً أمام العديد من صانعي المحتوى الجدد. لكن بالطبع فتويتر ليس الوحيد الذي يضع شروطاً مماثلة، بل أن جميع المنصات الأخرى لديها هكذا شروط. وعلى سبيل المثال يحتاج صانعوا المحتوى على يوتيوب إلى 1000 مشترك و4000 ساعة مشاهدة في السنة الأخيرة للترشح لبرنامج الشركاء الذي يتيح جني المال من الإعلانات، والوصول لبرنامج الاشتراكات المدفوعة هناك شروط أعقد حتى والأمر متاح لقلة صغيرة فقط.

 


مواضيع قد تهمك:


 

بشكل عام يبدو أن تويتر بات مدركاً لكون معظم المستخدمين يفضلون منصات التواصل الاجتماعي التي تتضمن صناع المحتوى. وبطبيعة الحال يريد صناع المحتوى المنصات التي تتيح لهم الربح المالي أكثر من تلك التي لا تتيحه. وبتقديم خيارات دعم مالي لصناع المحتوى فالأرجح أن تويتر يريد تعزيز هذه الناحية وجذب صانعي محتوى ومستخدمين أكثر إليه.