النرويج أول بلد يبيع سيارات كهربائية أكثر من التقليدية في العالم

عبر السنوات بدأت السيارات الكهربائية بشق طريقها وبشكل تدريجي إلى المجال السوقي الأوسع، حيث بات من المعتاد مشاهدة السيارات الكهربائية في العديد من الأماكن مؤخراً وبالأخص بعد نجاح سيارات تيسلا الهائل عبر تقديم سيارات كهربائية رياضية وليس مجرد سيارات صغيرة فقط، لكن حتى مع كل هذا النجاح لا تزال السيارات الكهربائية محدودة الانتشار في الواقع، فهي لا تشكل سوى 2.6% من كامل مبيعات السيارات السنوية، في حال كنا نتحدث عن العالم ككل بالطبع.

 

في حال نظرنا إلى كل بلد على حدة تظهر صورة مختلفة تماماً في الواقع، فبينما هناك الكثير من الأسواق التي لا تحتوي السيارات الكهربائية أصلاً فقد قادت بلدان شمال أوروبا التحول الأخير نحو السيارات الكهربائية، وبالأخص النرويج التي باتت السيارات الكهربائية تشكل 54% من كامل مبيعات السيارات فيها خلال عام 2020، وهو نمو كبير وواضح مقارنة بعام 2019 الذي تضمن تشكيل السيارات الكهربائية لحوالي 42.4% من المبيعات.

 

اقرأ أيضاً: لماذا تصدر السيارات الكهربائية صوت محرك مزيف؟

 

بالطبع ومع أن هناك جزءاً كبيراً من المبيعات مدفوع برغبة النرويجيين للتحول لطاقة أنظف، فالواقع هو أن أهم العوامل هنا هو الحوافز الكبرى التي تقدمها الحكومة النرويجية لمشتري السيارات الكهربائية. حيث أن السيارات الكهربائية معفاة من الضرائب المفروضة على السيارات في النرويج، كما تقوم الحكومة بتمويل العديد من محطات الشحن المجانية وحتى أن السيارات الكهربائية تستطيع الركن مجاناً في العديد من المناطق على عكس السيارات التقليدية.

 

وفق المخطط النرويجي، تخطط البلاد لإنهاء بيع السيارات العاملة بالوقود الأحفوري (مثل البنزين والديزل) بحلول عام 2025، وهي تسير بخطى واثقة نحو هذا الهدف الطموح الذي سيجعلها أول بلد ينتقل إلى السيارات الكهربائية بشكل كامل في العالم إن تحقق ضمن الجدول الزمني الموضوع.

 

اقرأ أيضاً: من يقود الانتقال العالمي نحو السيارات الكهربائية؟ أرقام وإحصائيات

 

يذكر أن النرويج هي واحدة من البلدان المنتجة بغزارة للنفط، فهي أكثر البلدان الأوروبية إنتاجاً للنفط (باستثناء روسيا)، كما أنها رقم 13 عالمياً. لكنها بالمقابل تستغل عائدات النفط المباع للخارج لتقوم بتطوير صناعات الطاقة البديلة على أراضيها والتحول إلى طاقات نظيفة ضمن جدول زمني طموح أكثر من أي بلد آخر حالياً.