الولايات المتحدة تريد تقليل مراقبة البريد الالكتروني

تسعى امريكا الى تشريع يقنن لأجهزة الامن في البلاد الاطلاع بصورة موسعة على رسائل البريد الالكتروني للامريكين والمقيمين على أراضي الولايات المتحدة الامريكية .

 

ووافق مجلس النواب الامريكي في ابريل من العام الحالي على مسودة قانون سيسمح للحكومة والشركات بتبادل المعلومات عن التسلل للشبكات الالكترونية. ولكن البيت الابيض وكبار اعضاء مجلس الشيوخ من الديمقراطيين أيدوا اتخاذ موقف أوسع.

 

وقال رئيس المخابرات الامريكية المعروفه باسم CIA في تصريحات مهمة رصدها موقع رويترز :” من أجل المساعدة في حماية القطاع الخاص فمن المهم ان تتمكن وكالة المخابرات من ابلاغه بنوع برامج الكمبيوتر الضارة واختراقات الشبكة الالكترونية التي تتوقعها والسماع من الشركات عما تراه خرقا للاجراءات الحمائية لشبكاتها من الكمبيوتر.”

 

واضاف :” المعلومات التي تسعى اليها الحكومة هي عنوان الانترنت مصدر البريد الالكتروني الذي يحتوى على برامج ضارة ووجهته وليس محتوى البريد الالكتروني نفسه.”

 

وفي لهجة تهديدية تصعيدية قال :” من المهم اعداد هذا القانون الان وليس الانتظار حتى تحدث ازمة يمكن ان تتسبب في رد فعل مبالغ فيه من جانب الحكومة او الذهاب الى مدى ابعد من اللازم.”

 

 


 

قد يعجبك ايضا