انتقادات لاذعة من أحد مسؤولي فيسبوك بحق مؤسس واتس اب

إذا كانت الاستقالة الأخيرة لمؤسسي انستجرام كيفين سيستروم ومايك كريغر غير كافية لتجعل الأسبوع الماضي شديد التوتر في مكاتب فيسبوك فإن مقابلة جديدة لمجلة فوربز مع مؤسس واتس اب بريان اكتون ستزيد الأمور تعقيداً.

 

فقد كان اكتون خلال المقابلة منتقداً لسياسات فيسبوك المالية بالنسبة للتطبيق الي قام هو وجان كوم ببيعه مقابل 16 مليار دولار، كما يبدو واضحاً من حديثه أنه يشعر ببعض الذنب لكونه جزءاً من الصفقة التي جعلته ثرياً جداً نادماً على أنه باع خصوصية مستخدميه.

 

لكن هذه المقابلة دفعت أحد كبار المسؤولين  في فيسبوك ” ديفيد ماركوس” للرد، ومن الجدير بالذكر أن ماركوس ترأس قسم مسنجر في فيسبوك لعدة سنوات قبل الانتقال للتركيز على الجهود المتعلقة بسلسلة الكتل.

 

ووفقاً لماركوس فإن زوكربيرغ دافع عن واتس اب ومؤسسيه عدة مرات حيث صرح قائلاً :

 

” طالب مؤسسو وات ساب بتصميم مختلف لمكاتبهم من بينه مكاتب أكبر ومساحة أفضل إلى جانب سياسة صارمة بعدم التحدث بصوت عالٍ مع تصميم قاعات مؤتمرات خاصة، وقد كان ذلك مزعجاً للموظفين في فيسبوك لكن زوكربيرغ دعم هذا القرار.”

 

كما اتهم ماركوس مؤسس واتس اب بالتراخي في تقديم ميزة كانت ستسمح للشركات بالتواصل مع المستخدمين مما سيسمح بجني المال بشكل أكبر، لكن ماركوس لم يقف عند هذا الحد بل ختم حديثه بالقول :

 

” أعتقد أن مهاجمة الناس والشركة التي جعلتك مليارديراً والتي بذلت جهوداً كبيرة لاحتوائك لعدد من السنين تصرف وضيع.”

مصدر
قد يعجبك ايضا