انتقادات لفيس بوك بسبب تضامنه مع الضحايا الفرنسيين دون غيرهم

تعرّض موقع فيس بوك خلال الساعات القليلة الماضية لعدد هائل من الانتقادات بعد التحديث التي يُتيح للمستخدمين إضافة صورة العلم الفرنسي كفلتر للصورة الشخصية لإظهار الدعم لضحايا الهجمات التي ضربت باريس مساء يوم الجمعة الماضي.

 

انتقادات لفيس بوك بسبب تضامنه مع الضحايا الفرنسيين دون غيرهم 1

 

وتركّزت الانتقادات التي طالت أكبر شبكة اجتماعية في العالم كونه أبدى تضامناً سريعاً مع الفرنسيين، في حين لم يٌبدِ أي نوع من التضامن مع ضحايا الأزمات الأخرى في العالم.

 

الكثير من المستخدمين أبدوا استيائهم حيال غياب دعم مماثل لضحايا التفجير الذي ضرب العاصمة اللبنانية بيروت الأسبوع الماضي أو لضحايا كارثة الطائرة المدنية الروسية التي سقطت في وقت سابق من هذا الشهر، أو حتّى لأولئك الأبرياء الذين يسقطون كل يوم في سوريا، فلسطين، العراق، أفغانستان، وبعض الدول الإفريقية.

 

انتقادات لفيس بوك بسبب تضامنه مع الضحايا الفرنسيين دون غيرهم 2

 

في حين اتّهم بعض المستخدمين فيس بوك بالعنصرية لصالح الضحايا الغربيين، قام البعض الآخر بإنشاء فلاتر خاصة بهم وتركيبها يدوياً على صورهم الشخصية، وطالبوا فيس بوك بإتاحة فلاتر كل الأعلام لإظهار الدعم تجاه المآسي التي تضرب دولاً مختلفة حول العالم.

 

الجدير بالذكر أنّ فيس بوك تعرّض في وقت سابق من هذا العام لانتقادات مشابهة ولو أنّها كانت أقل حدّة لإظهاره الدعم والتضامن مع مثليي الجنس.

 

 

قد يعجبك ايضا