انخفاض أرباح أيفون بنسبة 15% يؤثر على إجمالي أرباح أبل

أرباح أيفون

كما كان متوقعًا، انخفضت أرباح شركة أبل كما ورد في تقارير أرباحها الأول من عام 2019 ومن الواضح أن الانخفاض كان من نصيب هواتف أيفون التي تعتمد عليه الشركة اعتمادًا كبيرًا.

 

سجلت شركة أبل إيرادات بلغت 84.3 مليار دولار وذلك بأرباح أساسية حوالي 4.22 دولار للسهم الواحد وهو ما اقترب من توقعات صحيفة وول ستريت التي كانت 84 مليار دولار مع أرباح والي 4.17 دولار للسهم الواحد، وتقلصت إيرادات الشركة بنسبة 5% على أساس سنوي مقارنة بحوالي 88.3 دولار قبل عام.

 

وضعت شركة أبل توجيهاتها للربع الثاني بين 55 إلى 59 مليار دولار بينما كانت توقعات المحللين حوالي 58.8 مليار دولار.

 

اقرأ أيضًا >> افضل جهاز ايفون حسب تصويت عشاق ايفون

 

على الرغم من توافق العائدات مع ما كان متوقعًا، فإن الرقم بعيد كل البعد عن التوجيه الذي قدمته شركة أبل في نوفمبر الماضي، وفي وقت سابق من الشهر الجاري أصدر الرئيس التنفيذي تيم كوك رسالة إلى المستثمرين أكد فيها على انخفاض الأرباح إلى 84 مليار دولار وهو أقل مما كان تتوقعه الشركة،  وقد انخفض سعر سهم شركة أبل حوالي 10% بعد خطاب تيم كوك وهو انخفاض يمثل أسوأ هبوط للشركة من خمس سنوات.

 

أكد تيم كوك في بيانه اليوم على أنه بالرغم من أن الأمر كان مخيبًا للآمال بشأن الإيرادات، لكنه يدير شركة أبل على المدى الطويل، وبالرغم من ضعف الأرباح إلا أننا لازلنا نحقق أرباحًا جيدة ودلالة على قوة أعمالنا الأساسية.

 

اقرأ أيضًا >> جميع هواتف ايفون التي أطلقتها شركة أبل حتى عام 2018

 

كان التركيز كبيرًا في هذا التصريح على عائدات الشركة من الأسواق الناشئة، وكانت التحولات في الإيرادات في معظم المناطق المعتدلة، فقد تقلصت عائدات الشركة في الصين بنحو 27% إلى 13.2 مليار دولار مقارنة بحوالي 18 مليار دولار في الربع الأول من العام الماضي.

 

هذا هو الربع الأول الذي لم تقم فيه شركة أبل بتضمين مبيعات الوحدات لخطوط إنتاجها كمبيعات أيفون وأيباد وماك، وانخفضت إيرادات أيفون بنسبة 15% على أساس سنوي مع عائدات بلغت 52 مليار دولار في الربع الأول من عام 2019 مقارنة بحوالي 61.1 مليار دولار في الربع الأول من عام 2018.

 

لم تكن جميع الأخبار سيئة، فقد شهدت الشركة ارتفاع بنسبة 19% من الأرباح عبر جميع أقسام المنتجات الأخرى، وقسم ماك بزيادة 9% وآيباد بنسبة 17% والأجهزة القابلة للارتداء والساعات الذكية بحوالي 33%، كما حدثت أبل قاعدة أجهزتها النشطة إلى 1.4 مليار جهاز حول العالم في نهاية ديسمبر 2018.

 

قد يعجبك ايضا
تعليقات