بالفيديو| شركة صغيرة تبتكر نظارات الواقع “الافتراضي الحقيقي”

تواصل التكنولوجيا تقدمها في ابتكار أشياء جديدة عن عالمنا، بأهداف الاستمتاع ومساعدتنا في تسهيل بعض الأمور، وفي الوقت الذي اتجهت فيه كبرى الشركات، مثل جوجل وسامسونج وإتش تي سي وحتى أوكيلوس، من محاذاة بعضهما البعض في صناعة نظارات واقع افتراضي، مع القليل من التي تميز أحدهما عن الآخر، تأتي شركة صغيرة أمريكية لتبتكر ما هو أعمق وأكثر تطورًا، لتحدث الفارق في مستقبل نظارات الواقع الافتراضي.

نظارات الواقع “الافتراضي الحقيقي”، هذا هو المسمى الذي يمكن طرحه على المنتج التي ابتكرته شركة “أفيجانت”، وهي شركة صغيرة حديثة الانشاء، تتخذ مقرًا لها بمنطقة نائية بمدينة بيلمونت بولاية كاليفورنيا.

جدير بالذكر أن شركة أفيجانت قد سبق لها وابتكرت منتج فريد من نوعه، أطلقت عليه مسمى “غليف”، وهو خاص بمهوسي مشاهدة الأفلام، وهو عبارة عن سماعة رأس مدمج بها فتحتين للعينين، لمشاهدة الأفلام على طريقة نظارات الواقع الافتراضي، والتي لقت استحسان العديد من المستخدمين، بالرغم من عدم انتشارها.

وقال إدوارد تانج، رئيس شركة أفيجانت، أن توجههم لصناعة أشياء يمكن حملها على الرأس، جاء بسبب ملاحظتهم أن التكنولوجيا في العالم تتجه إلى ابتكار أشياء على هذا الشكل، وتقدم نفس الخدمات التي تقوم بها الأجهزة التي يمكن استخدامها عن طريق اليدين، ولكن بطريقة أفضل، مفسرًا “لاحظنا أن كل شيء حولنا يتحرك نحو استخدام أجهزة قابلة للارتداء بالرأس، وعليه فقد قررنا أن نخوض التجربة وأن نعمل بمبدأ البداية من حيث انتهى الآخرون”.

وأوضح تانج، أن فريق الشركة أجرى بحثًا حول إمكانية إضافة ما يبحث عنه المستخدم من خلال نظارات الواقع الافتراضي، أو حتى الواقع المعزز، فاستقروا على ابتكار جهاز يتيح للمستخدم اظهار الأشكال المجسمة افتراضيًا، مع إمكانية الاقتراب منها والتحكم بها والتعامل معها من خلال اللمس، كما يظهر في الفيديو.

وتابع أنهم توصلوا إلى تنفيذ الفكرة التي طُرحت أمامهم، من خلال استغلال تكنولوجيا المجال الضوئي، وهي التقنية التي تسمح بتوجيه مجموعة من الأشعة الضوئية مركزة في عدة نقاط في نفس التوقيت، مع إمكانية التحكم في دقة الصورة من خلال مكان تمركز الأشعة، وهي نفس التقنية التي سبق وتم استخدامها في تكنولوجيا الهولوجرام (التصوير التجسيمي)، مع الإختلاف في المسافات (الهولوجرام تعمل من مسافات بعيدة فقط، وما تم استخدامه في النظارات تعمل عن قرب).

واختتم رئيس أفيجانت أنهم تمكنوا بالفعل من ابتكار شيء فريد من نوعه، من خلال تكنولوجيا المجال الضوئي، ليكشفوا للعالم الجيل الجديد من نظارات الواقع الافتراضي، التي تظهر لها صورًا مجسمة يمكن التحكم بها من خلال اللمس وكذلك تغيير حجمها من خلال الإصبعين، على طريقة التكبير والتصغير في الهواتف الذكية كما بالفيديو.

قد يعجبك ايضا