بالفيديو: كيف يبدو فيلم عمره 109 عام بعد التلوين ورفع دقته إلى 4K؟

بعد النجاح في محاولته الأولى لاستخدام الذكاء الاصطناعي في رفع دقة فيلم كلاسيكي قصير إلى 4K ومعدّل إطارات 60 إطار في الثانية، قرر اليوتيوبر دنيس شيريايف أن يُكرر التجربة ولكن هذه المرة مع فيلم عمره 109 عام تم التقاطه في مدينة نيويورك عام 1911م، واستخدم فيه شبكات عصبية مُتاحة للعموم كي يرفع من دقته إلى 4K، وزيادة معدل الإطارات إلى 60 إطار في الثانية، وهذه المرة نشر الفيديو بعد التلوين باستخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي.

 

وكما كان الحال في محاولته السابقة، استخدم دنيس استكمال الإطارات باستخدام تقنيات DAIN من جوجل، وGigapixel AI من مختبرات توباز. ليحصل في النهاية على دقة 4K ومعدل تحديث إطارات يبلغ 60 إطار في الثانية، ثم بعد ذلك عمل على استعادة حدّة الفيديو بطريقته الخاصة التي لم يفصح عنها، ثم تلوين الفيلم باستخدام الشبكة العصبية DeOldify لإضافة الألوان تلقائيًا.

 

النتيجة كما تشاهد في الفيديو بالأسفل، مقطع ملون عالي الدقة لمدينة نيويورك قبل أكثر من مائة عام.

 

 

ويمكنك الاطلاع على الفيلم الكلاسيكي الأصلي في هذا الفيديو بالأسفل.

 

 

المثير للاهتمام في هذه التجربة، أنّ المقطع طويل نسبيًا حيث يزيد على ثمان دقائق تقريبًا، على عكس التجربة الأولى التي كانت لمقطع فيديو قصير. لكن النتائج كما هو الحال في المرة الأولى، كانت مدهشة للغاية، إذا كنت لن تعمل على تقريب التفاصيل. وربما الشيء الأقل جودة في هذا المقطع هي الألوان التي تبدو جيدة في بعض المناطق وسيئة في مناطق أخرى من الفيلم.

 

على الرغم من كل هذا، لا تزال النتيجة مذهلة، أخذًا في الاعتبار أن الفيلم بالكامل قائم على استخدام الذكاء الاصطناعي والشبكات العصبية، أي أنّها تلقائية بالكامل دون أي تدخل بشري يدوي.

قد يعجبك ايضا