حان وقت البحث عن بديل لـ Google Photos للتخزين الاحتياطي للصور

لعل واحدة من أكثر الصفات السيئة المعروفة عن Google هو أن التزاماتها بتقديم الخدمات نادراً ما تكون حقيقية في الواقع، إذ من المعروف عن الشركة إطلاق العديد من الخدمات والميزات ومن ثم إيقافها بعد سنوات أو حتى أشهر وترك المستخدمين يبحثون عن بديل أفضل. ومع أن هذه المرة لن تتضمن إغلاق خدمة كاملة كما اعتادت الشركة أن تفعل سابقاً، فالأمر أشد تأثيراً بكثير من السابق مع إنهاء التخزين اللامحدود للصور على خدمة Google Photos.

 

وفق الشركة ستتغير سياسة التعامل مع الصور المحمولة عبر خدمة Google Photos مع مطلع يونيو من عام 2021 القادم. وبعد ذلك الموعد ستصبح مساحة تخزين الصور عبر Google Photos محتسبة ضمن حصة المستخدم المجانية من التخزين السحابي الخاص بالبريد الإلكتروني والاحتياطي.

 

في حال لم تكن مستخدماً سابقاً لخدمة Google Photos، فقد كانت الخدمة معروفة بأنها تقدم تخزيناً سحابياً لا منتهياً للصور وبجودة عالية (تتعرض لبعض الضغط لكن تبقى جيدة جداً عادة). وبالنتيجة طوال سنوات اتجه المستخدمون لرفع صورهم إلى خوادم Google كوسيلة مثالية للتخزين الاحتياطي المجاني، لكن الآن سيتغير كل ذلك مع احتساب الصور من مساحة التخزين السحابي المجانية الممنوحة للمستخدمين.

 

اقرأ المزيد: كيف يمكنك نقل الصور من Facebook إلى Google Photos دفعة واحدة

 

وفق Google، تتضمن خوادم Google Photos حالياً أكثر من 4 ترليون صورة، ومع مليار مستخدم حول العالم، تضاف حوالي 28 مليار صورة كل أسبوع إلى خوادم Google. لكن وعلى الرغم من العدد الهائل للصور المحمولة عبر الخدمة، تدعي Google أن 80% من المستخدمين سيحتاجون لأكثر من 10 أعوام ليصلوا إلى الحد الأقصى الجديد عند 15GB.

قد يعجبك ايضا