براءة اختراع جديدة لجوجل تكشف عن الحافلات المدرسية بجوار سيارتها الذكية

حصلت شركة جوجل على براءة اختراع جديدة تُمكنها من اكتشاف والتحقق من الحافلات التي تسير بجوار السيارات الذكية، وذلك بعد أسبوع واحد من فشل سيارتها الذكية في التحقق من حافلة مما اضطرها إلى الإصطدام بها عن طريق الخطأ، وهذا ما عرضها لفشل أكثر مما هي عليه الآن، ويعود الطلب على هذه البراءة إلى عام 2014.

 

تسمى البراءة بإسم "الكشف عن الحافلات التي تسير بجوار السيارات ذاتية التحكّم" وهذا يركز بشكل أساسي على الحافلات المدرسية لأمان أكثر على الطرق، ووفقاً للبراءة الجديدة فإن السيارة ذاتية القيادة ستتمكن من التعرّف على المركبات الكبيرة، وتقارنها بتفاصيل الحافلات المدرسية المدرجة بقواعد بياناتها، والتي تأتي بحجم معين ولديها لون أصفر مع كلمة مدرسة مطلية على جسمها الخارجي.

 

الأمر يخص الحافلات المدرسية لأنها لا تسير بشكل منتظم كالسيارات العادية وإنما تتوقف على فترات متباعدة وعشوائية مما تحجب رؤية المارة إلى السيارة، كما أنها تحرم اجتيازها مادامت أبوابها مفتوحة، ولن تستطيع السيارة الذكية من التحقق من المارة من جانبها مما قد يسبب حوادث وقتلى.

 

بالطبع لم تقم سيارة جوجل بالإصطدام بأي حافلات مدرسية لكنه أمر يجب الإنتباه إليه، لكنها اصطدمت ذات مرة باحد الحافلات الخاصة بالركاب، وتستمر شركة جوجل في الإختبارات المتتالية لتجنّب حدوث أي حوادث في المستقبل وقد أجريت الإختبارات لأكثر من 3500 مرة لمنع حدوث ذلك.

 

فيديو يُظهر عملية اصطدام سيارة جوجل الذكية بأحد الحافلات:

 

 

قد يعجبك ايضا