أمور مهمة يجب أن تعرفها عند استخدامك تقنية الخصوصية “برايفت ريلاي” من ابل

أعلنت ابل عن تقنية خصوصية جديدة لمشتركين الايكلاود، تدعى ” برايفت ريلاي” . وهو نظام يعمل على أساس التشفير ويسمح للمستخدمين بالتصفح باستخدام سفاري أكثر أمانًا. وتعد هذه التقنية واحدة من تقنيات الخصوصية التي تم الإعلان عنها في مؤتمر ابل السنوي للمطورين في السابع من يونيو. كما كانت ابل تبذل جهودًا لخفض تتبع مستخدميها من قبل الأطراف الخارجية لحماية الخصوصية.

 

ماهي برايفت ريلاي؟

وفقًا لشركة ابل، عند التصفح باستخدام سفاري، يضمن برايفت ريلاي أن يتم تشفير كل حركة مرور من  جهاز المستخدم. ويقوم بإخفاء عنوان بروتوكول الإنترنت IP. لذلك لا يمكن لأي شخص بين المستخدم وموقع الويب الذي يزوره الوصول إليه وقراءته. تقوم برايفت ريلاي  بتشفير حركة مرور المستخدم وإرسالها عبر مرحلتي إنترنت بطريقة لا يمكن لأي كيان أن يرى محتويات بيانات تصفح المستخدم. يعيّن الترحيل الأول الذي تتحكم فيه ابل للمستخدم عنوان IP مجهولاً، بينما تقوم المرحلة الثانية بفك تشفير عنوان الويب وإعادة توجيه البيانات إلى وجهتها. ويقوم هذا الفصل بحماية معلومات المستخدم بشكل كامل.

 

يوضح تومي بولي الذي يعمل في ابل “عندما يستخدم شخص ما الإنترنت، يمكن لأي شخص على شبكته المحلية رؤية أسماء جميع مواقع الويب التي وصل هذا الشخص إليها بناءً على فحص استعلامات خادم الأسماء. يمكن استخدام هذه المعلومات كبصمة للمستخدم وإنشاء سجل لنشاطه بمرور الوقت.”. ويوضح من جهة أخرى،”يهدف برايفت ريلاي  إلى إصلاح ذلك عن طريق إضافة عدة وكلاء آمنين للمساعدة في توجيه حركة مرور المستخدم والحفاظ على خصوصيتها.”

 


قد يهمك أيضًا:

جوجل تعدل طريقة جمع معلومات المستخدمين لصالح الخصوصية بشكل مفاجئ

هل الشبكات الخاصة الافتراضية (VPN) مفيدة حقاً؟ وما هي الميزات التي يبالغ بوصفها عادة؟

جوجل تطلق خدمة VPN خاصة بها لمشتركي Google One


 

هل يعد بديلًا عن الشبكة الخاصة الافتراضية ” VPN”؟ بالحقيقة لا، لا يتم استبدال VPN بالبرايفت ريلاي. حتى ابل نفسها تصر على هذا. على أي حال، فإنه يجعل استخدام خصائص الخصوصية في VPN أكثر سهولة.

 

أوجه الاختلاف

  • تخفي شبكات VPN التقليدية عنوان IP العام الخاص بك من البداية إلى النهاية، على عكس برايفت ريلاي.
  • تقوم شبكات VPN بتشفير جميع البيانات الصادرة من جهازك، أما برايفت ريلاي لن تفعل ذلك.
  • تسمح شبكات VPN للمستخدمين بتجاوز حجب المواقع الجغرافية. بينما ابل ريلاي لا يعمل لهذا الغرض. 
  • يعمل برايفت ريلاي فقط مع المتصفح سفاري.

 

بينما فيما يتعلق بوجه الشبه بينهما، فإن كلاهما يعين للمستخدمين عنوان IP جديد عند الاتصال بالإنترنت. على أي حال فإن برايفت ريلاي ليست مجانية تمامًا. فهي تعد جزءًا من اشتراك آي كلاود بلس. لكن يجب على المستخدمين تفعيلها بشكل يدوي، فلا يتم تفعيلها بشكل تلقائي. كما أنه لن يتم تفعيلها في عدة بلدان: الصين، وبيلاروسيا، وكولومبيا، ومصر، وكازخستان، والسعودية، وشمال إفريقيا، وتركمانستان، وأوغندا، والفيلبين.