بيتكوين تحطم الأرقام القياسية وترتفع أكثر من 5000 دولار في يوم واحد

منذ إطلاقها للمرة الأولى عام 2009 وبالتالي بدء مجال العملات الرقمية ككل، لطالما كانت عملة بيتكوين هي المعيار الأول والأساسي للمجال ككل في الواقع. فهي مستمرة بكونها العملة الرقمية الأغلى والأكبر من حيث القيمة السوقية أيضاً، لكن هذا لا يجعلها الأكثر استقراراً في الواقع. بل أن العملة لا تزال حتى بعد 11 عاماً من صدورها متقلبة للغاية ومن غير الممكن التنبؤ بتغيرات سعرها حقاً مع ارتفاعات حادة وانهيارات كبرى كل حين.

 

الآن وبعدما غابت العملات الرقمية عن الاهتمام الإعلامي منذ مطلع عام 2018، فقد عادت العملات الرقمية لتصبح محور اهتمام الإعلام اليوم بعد عدة أحداث مهمة في عام 2020 المنصرم ومن ثم حالة ارتفاع جنونية شهدتها العملات الرقمية نهاية العام الماضي وخلال الأيام القليلة الماضية، لكن اليوم الأخير هو الأكبر تأثيراً دون شك مع أكبر ارتفاع في تاريخ العملة الرقمية على الإطلاق.

 

مع صباح يوم أمس 2 يناير 2021 كانت قيمة عملة بيتكوين تقارب 29,800 دولار أمريكي للعملة الواحدة، لكن وعبر الساعات التالية صعدت قيمة العملة بشكل متواصل وشديد لتصل حتى 34,800 دولار أمريكي للعملة صباح اليوم. ومع أنها عادت لتفقد بعض تقدمها في الساعات الأخيرة فقد كان هذا الارتفاع بحوالي 5000% دولار خلال 24 ساعة فقط حدثاً استثنائياً دون شك كونه الأكبر في تاريخ العملة وأي عملة أخرى دون شك، كما أنه مرتفع جداً كنسبة إذ يتجاوز الارتفاع 14.3%.

 

بالطبع وكما هو معتاد عند الحديث عن العملات الرقمية، فهذا الارتفاع ليس مؤشراً بأي اتجاه في الواقع. إذ يرى البعض أن الارتفاع الكبير والمستمر للعملة هو دليل على موثوقيتها وكونها أصلاً مالياً حقيقياً في عالم اليوم ولم يعد من المناسب تجاهلها، فيما يرى آخرون أن الارتفاع غير مبرر في الواقع ولا يمتلك أي سبب حقيقي سوى المضاربة الشديدة فقط، ويكررون التحذير من تكرار فقاعة عام 2017 عندما ارتفعت العملة بشكل هائل من حوالي 1000 دولار فقط لتقترب من 19,000 دولار حينها، لكنها سرعان ما انهارت بشدة مع مطلع عام 2018.

قد يعجبك ايضا