نصف مليون دولار مقابل “بيت إلكتروني” بيع كـ NFT ولا وجود له في الواقع

عبر الأشهر الأخيرة، ظهرت طريقة جديدة لبيع المقتنيات الإلكترونية للوجود، أو أنها باتت محط الأنظار بالأحرى مع كونها موجودة منذ سنوات الآن. هذه الموجة الجديدة هي الرموز غير القابلة للاستبدال (NFTs)، والتي وصلت إلى صدارة الأخبار مؤخراً مع عمليات بيع كبرى تضمنت بيع أول تغريدة في التاريخ مقابل 2.5 مليون دولار أمريكي، أو مجموعة أعمال فنان رقمي شهير مقابل 69 مليون دولار.

 

من حيث المبدأ، يمكن استخدام هذا النوع من العقود الذكية كطريقة إثبات ملكية لأشياء فيزيائية مثل المنازل والسيارات مثلاً، لكن الخبر هنا لا يتناول بيع بيت حقيقي مقابل المبلغ الكبير، بل أن ما بيع مقابل نصف مليون دولار هو مجرد تصميم ثلاثي الأبعاد لمنزل تخيلي على سطح الكوكب الأحمر (المريخ). حيث يتضمن التصميم منزلاً مصنوعاً من الزجاج بالدرجة الأولى ويأتي التصميم ثلاثي الأبعاد مع ملف فيديو يستعرض التصميم ويتضمن موسيقى مصنوعة خصيصاً له.

 

 

وفق مصممي المنزل المباع، فهو قابل لإعادة إنتاجه لاحقاً في العالم الواقعي، ولو أن تصميمه يبدو تحدياً كبيراً مع كون كامل أثاث المنزل وهيكله مصنوعاً من الزجاج فقط، والعديد من الأجزاء تبدو شبه مستحيلة الصنع، وحتى في حال صنعها لن تكون قابلة للاستخدام بالضرورة بسبب تصميمها.

 


مواضيع قد تهمك:


 

المنزل الرقمي الجديد هو أول “منزل يباع على شكل NFT” وفق مصممته، لكنه على الأرجح لن يكون الأخير. حيث يبدو أن هناك العديد من الجهات المهتمة بوجود “سوق عقارات رقمية” بالإضافة لوجود مهتمين بشراء هذه العقارات الرقمية القابلة للاستخدام في الفضاءات الافتراضية فقط.