بيل غيتس يدعم مشروع بناء مزرعة شمسية ضخمة باستخدام الروبوتات

خصص بيل غيتس مبلغ 44 مليون دولار للاستثمار في أحد الشركات الناشئة التي يدعمها واسمها (Terabase Energy). وذلك للاستثمار في مشروع بناء مزرعة شمسية ضخمة بسعة (50 تيرا واط).

 

الروبوتات هي الأيدي العاملة في المشروع

 

يخطط المهندسون لاستخدام الروبوتات كأيدي عاملة. حيث ستكون مهمة هذه الروبوتات هي إضافة ألواح شمسية كبيرة إلى أجهزة التتبع الشمسية. كما أنشأت شركة (Terabase Energy) أيضاً أدوات برمجية لإدارة تصميم وبناء المزارع الشمسية.

 

يهدف استخدام هذا التصنيع المحوسب والروبوتات إلى تسريع إنشاء المزارع الشمسية، وتقليل التكاليف. وذلك بسبب قدرته على العمل على مدار الساعات طوال أيام الأسبوع.

 

تعقيباً على ذلك، قال مات كامبل، الرئيس التنفيذي لشركة (Terabase Energy):

“هذا الاستثمار هو تأكيد على رؤيتنا لنشر الطاقة الشمسية بسرعة على مقياس تيرا واط. لقد استغرق الأمر خمسين عامًا ليصنع العالم أول تيرا واط (مليون ميغاواط) من الطاقة الشمسية ، لكننا بحاجة إلى ما لا يقل عن 50 تيرا واط إضافية يتم بناؤها في أسرع وقت ممكن لتحقيق أهداف إزالة الكربون العالمية”.

 

كما قال الرئيس التنفيذي لشركة (Intersect Power)، وهي أحد عملاء شركة (TeraBase): “منصة Terabase هي ابتكار مثير لنشر المزيد من الطاقة الشمسية بشكل أسرع، ويسعدنا أن نكون أحد عملائها”.

 

يذكر أنّ  الشركة الناشئة أنهت مؤخرًا مشروعها التجاري الأول، حيث ورد أن روبوتاتها قامت بتركيب ألواح تبلغ قيمتها 10 ميغا واط. ومع ذلك فإنّه لا يزال أمام الشركة الناشئة طريق طويل للوصول إلى تطلعاتها، وذلك لأنّ التيرا واط الواحد يعادل مليون ميغا واط، مما يمثل تحدياً حقيقاً. 

 

بيل غيتس ليس المستثمر الوحيد في المشروع

 

يجدر الذكر أن استثمار بيل غيتس في مشروع (TeraBase) جاء عن طريق شركة رأس المال المجازف خاصته (Breakthrough Energy Ventures)، وهي شركة رأس مال استثماري تركز على الحلول المتعلقة بتغير المناخ.

 

كما شاركت شركة (Prelude Ventures) في صفقة الاستثمار جنباً إلى جنب مع شركة بيل غيتس. وبذلك يصل إجمالي ما حصلت عليه شركة (teraBase) للاستثمار إلى مبلغ 52 مليون دولار.

 

جهود بيل غيتس في مشكلة تغير المناخ

 

تضم شركة بيل غيتس (Breakthrough Energy Ventures) مجموعة أثرياء لامعة من أعضاء مجلس الإدارة.

 

بالإضافة إلى دعم شركة بيل غيتس لمشروع (TeraBase)، فقد دعمت الشركة مؤخراً شركة (Source Global) في أريزونا أيضاً، وهي شركة ناشئة تعمل على سحب المياه من العدم. وذلك عن طريق سحب الهواء المحيط باستخدام المراوح، من ثمّ تجميع المياه عن طريق التكثيف باستخدام لوحة مصنوعة خصيصًا.