بينما يزداد العاطلين عن العمل ثروة المليارديرات في ارتفاع

مع استمرار المصاعب الاقتصادية بسبب جائحة فيروس كورونا الجديد، لم يتأثر أصحاب المليارات كثيرًا على الصعيد المالي، بل إنّهم حققوا ثروات طائلة طوال فترة الأزمة المستمرة حتى الآن، على الرغم من ارتفاع عدد العاطلين عن العمل في جميع أنحاء العالم.

 

حسب دراسة من معهد الدراسات السياسية الأميركي، ارتفعت ثروة أصحاب المليارات من الأميركيين بمقدار 637 مليار دولار في الفترة من 18 مارس وحتى 11 يونيو، لتزيد من 2.95 تريليون دولار إلى 3.58 تريليون دولار، بنسبة تصل إلى 21.5 في المائة.

 

وارتفعت ثرواتهم الإجمالية بمقدار 72 مليار دولار تقريبًا خلال الأسبوع الماضي فقط.

 

بينما في نفس الفترة، قدّم أكثر من 44 مليون عامل وموظف طلب إعانة بطالة، منها 1.5 مليون طلب في الأسبوع الماضي فقط.

 

وحسب معهد الدراسات السياسية الأميركي إجمالي ثروة المليارديرات الأميركيين بناءً على قائمة فوربس، التي تنظر إلى ثروتهم في الوقت الفعلي. ثم قارن المعهد هذه الأرقام ببيانات البطالة من وزارة العمل الأميركية.

 

وأشارت مجلة فوربس في مسحها السنوي – نُشر في 7 أبريل – أن إجمالي ثروة المليارديرات الأميركيين انخفض عن مستويات 2019، لكن معهد الدراسات السياسية يؤكد على استرداد هذه الخسائر في غضون أسابيع قليلة.

 

مئات المليارديرات

 

وفقًا لقائمة فوربس، يوجد 623 ملياردير داخل الولايات المتحدة الأميركية فقط، منهم الرئيس التنفيذي لشركة أمازون “جيف بيزوس” ومؤسس مايكروسوفت “بيل جيتس” والرئيس التنفيذي لشركة فيسبوك “مارك زوكربيرج” والمستثمر “وارن بافيت” ومؤسس أوراكل “لاري إليسون“.

 

ويرتفع الرقم إلى ما هو أكثر من ذلك إن وضعنا في الاعتبار أصحاب المليارات في جميع أنحاء العالم، وخاصةً الصين التي يوجد بها أكثر من 300 ملياردير حسب قائمة فوربس في 2019، منهم مؤسس علي بابا الشهير “جاك ما“.

قد يعجبك ايضا