تفكيك شاحن Apple AirPower اللاسلكي يكشف لماذا لم تُطلقه أبل

في عام 2017 أعلنت أبل عن عملها على شاحن لاسلكي باسم AirPower يدعم مختلف أجهزتها، قبل أن تلغي خططها بشأن الشاحن تمامًا بحلول شهر مارس من عام 2019.

 

وفي فيديو ظهر مؤخرًا استطاع أحد المهتمين بالتقنية الحصول على وحدة اختبارية من شاحن Apple AirPower ليقوم بتفكيكها ويكشف لنا عن التصميم المُعقد الذي يتمتع به الشاحن.

 

يظهر في الفيديو وجود حوالي 14 من لفائف الشحن اللاسلكي تم وضعها بإحكام عبر أكثر من طبقة حتى تسمح بشحن أجهزة أبل المختلفة بمجرد وضعها على سطح الشاحن بغض النظر عن مكانها عليه. وقد ظهرت تقنية شبيهة في أبريل هذا العام عبارة عن شاحن لاسلكي يمكنه شحن أكثر من جهاز في نفس الوقت.

 

وكشف الفيديو أيضًا عن تصميم مثير للاهتمام من أبل قامت فيه بوضع فواصل معدنية -تقسيم يُشبه لوحة المفاتيح- لتقسيم الإلكترونيات الكثيرة الموجودة في الشاحن اللاسلكي.

 

ماذا قالت أبل عن AirPower؟

 

التصريح الرسمي هو أنّ الشاحن اللاسلكي لن يحقق معايير أبل العالية، بينما اقترحت بعض التقارير أنّ المشكلة الرئيسية تمثلت في ارتفاع درجة الحرارة إلى جانب ارتفاع آخر ولكن في التكلفة.

 

وإذا كان ما يظهر في الصورة هو نموذج أوّلي من AirPower فإنّ التصميم المعقد للمكونات الداخلية يوضّح سبب التكلفة المرتفعة لإنتاجه مقارنةً بكثير من الشواحن اللاسلكية الموجودة بالفعل.تفكيك شاحن Apple AirPower اللاسلكي يكشف لماذا لم تُطلقه أبل